Accessibility links

مليار شخص مدمنون عليه.. حقائق عن التدخين


منظمة الصحة العالمية تطالب بمزيد من الإجراءات لمكافحة التدخين

اقترحت منظمة الصحة العالمية على حكومات العالم أن تزيد الضرائب المفروضة على التبغ لرفع أسعاره في 2017، قائلة إن ذلك سيعود على خزينة هذه الدول بملايين الدولارات، وسيقلص أعداد المدخنين.

وقالت المنظمة التي تحاول ابتكار حلول لمنع انتشار التدخين، إن السجائر تقتل سنويا 6 ملايين شخص، 80 في المئة منهم يعيشون في بلدان نامية.

وكشفت المنظمة أن الحكومات جنت بين عامي 2013 و2014 نحو 269 مليار دولار أميركي من عائدات ضرائب التبغ فقط.

وتقترح المنظمة الدولية حظر الترويج للسجائر، ووضع الملصقات التي تحذر من أضرار التدخين بشكل بارز على علبه.

وحسب احصائيات المنظمة فإن عدد المدخنين في العالم يقدر حاليا بـ 1.1 مليار مدخن، تتراوح أعمارهم بين 15 عاما فأكثر، ويعيش 226 مليون منهم في بلدان نامية.

وفي خريطة تفاعلية نشرتها صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، أظهرت أن أعداد المدخنين حول العالم في ارتفاع مستمر، وقالت إن أكثر من مليار شخص دخنوا بانتظام عام 2015.

واعتمدت الخريطة على أرقام منظمة الصحة العالمية وركزت بالأساس على نسبة المدخنين من الذكور في كل بلد.

وهذه قائمة بالدول التي سجلت أعلى نسب في ممارسة الذكور لعادة التدخين، حسب منظمة الصحة العالمية:

1- إندونيسيا

76.2 في المئة من الذكور يمارسون التدخين.

2- الأردن

70.2 في المئة

3- سيراليون

60 في المئة

4- روسيا

59 في المئة

5- جورجيا

57 في المئة

6- ليسوتو

55.1 في المئة

7- كوبا

52.7 في المئة

8- اليونان

52.6 في المئة

9- ألبانيا

51.2 في المئة

10- مصر

49.5 في المئة

11- مانغوليا

74.7 في المئة

12- الصين

47.6 في المئة

13- المغرب

45.40 في المئة

14- موريتانيا

44 في المئة

15- السعودية

27.90 في المئة

16- عمان

26 في المئة

وهذه حقائق أخرى تقدمها منظمة الصحة العالمية عن التبغ:

- يقتل حوالي نصف من يتعاطونه تقريبا.

- يقتل حوالي ستة ملايين نسمة سنويا.

- سيزيد عبء الوفيات ليبلغ أكثر من ثمانية ملايين حالة بحلول عام 2030، إن لم تتخذ إجراءات عاجلة.

- يعيش نحو 80 في المئة من المدخنين في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

المصدر: منظمة الصحة العالمية/ صحيفة الإندبندنت

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG