Accessibility links

logo-print

مراسل الغارديان تلقى 20 ألف وثيقة سرية من سنودن


ادوارد سنودن

ادوارد سنودن

أعلن مراسل صحيفة الغارديان البريطانية في البرازيل غلين غرينوالد الثلاثاء أنه تلقى نحو 20 ألف وثيقة سرية من ادوارد سنودن المستشار السابق لدى الاستخبارات الأميركية المتواجد في روسيا في الوقت الحالي.
وجاء كلام غرينوالد أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ البرازيلي الذي استدعاه للإستماع إليه حول المعلومات التي كشفها له سنودن عن برنامج مراقبة الإتصالات الالكترونية الذي وضعته الاستخبارات الأميركية.
وقال غرينوالد "لم أعدها بدقة، ولكنه سلمني ما بين 15 الفا و20 ألف وثيقة، كاملة تماما وطويلة جدا". وغرينوالد صحافي أميركي وكان أول من كشف عن قضية سنودن لصحيفة "الغارديان" البريطانية.
واضاف "المقالات التي نشرها تشكل جزءا صغيرا جدا" من هذه الوثائق التي لم يكشف عن مضمونها.
وقال ردا على أسئلة اعضاء مجلس الشيوخ البرازيلي "سيتم بالطبع الكشف عن المزيد عن التجسس الذي تقوم به حكومة الولايات المتحدة والحكومات الحليفة التي، مثل الأولى (الولايات المتحدة) تسللت إلى أنظمة (الإتصالات) في البرازيل وأميركا اللاتينية".
ونشر غرينوالد أخيرا في صحيفة "او غلوبو" البرازيلية مقالات تستند إلى الوثائق التي حصل عليها من سنودن وتفيد بان البرازيل جزء من شبكة تضم 16 مركزا للتجسس تديرها الاستخبارات الأميركية.
وأعربت الدول الاعضاء في السوق المشتركة لدول اميركا الجنوبية (ميركوسور) الأثنين للامين العام للامم المتحدة بان كي مون عن "استيائها" لممارسات التجسس الأميركية التي كشفها ادوارد سنودن من دون المطالبة بتدابير محددة.
وخلال لقاء مع بان نقل وزراء خارجية فنزويلا وأوروغواي والبرازيل والأرجنتين البيان الختامي لقمة هذه الدول الذي دان هذه الممارسات.
XS
SM
MD
LG