Accessibility links

logo-print

سولار إمبالس 2 تغادر مصر وتبدأ المرحلة الأخيرة نحو أبو ظبي


سولار إمبالس 2

سولار إمبالس 2

أقلعت طائرة "سولار إمبالس 2" صباح الأحد من مصر متجهة إلى أبو ظبي، في المرحلة الأخيرة من جولتها غير المسبوقة حول العالم والتي بدأتها قبل أكثر من عام.
وخلال المرحلة 17 والأخيرة من هذه الجولة، سيقود الطائرة السويسري بيرتران بيكار الذي كان قد أجرى سابقا أول رحلة عبر الأطلسي بطائرة قادرة على الطيران من دون وقود بفضل بطارياتها التي تخزن الطاقة الشمسية.

وعلى وقع التصفيق وهتافات الفريق المتابع للطائرة، أقلعت "سولار إمبالس 2" من مطار القاهرة، لتبدأ رحلة مدتها 48 ساعة تقودها إلى أبو ظبي التي كانت قد أقلعت منها في التسع من آذار/مارس 2015.

وكان مفترضا أن تقلع الطائرة من مصر الأسبوع الماضي، لكن تأجل ذلك بسبب الرياح القوية وإصابة الطيار بوعكة صحية.

وقال الطيار السويسري إن المرحلة الأخيرة من رحلة الطائرة نحو أبوظبي ستكون صعبة. وقال "هذه منطقة حارة جدا جدا، والرحلة ستكون مرهقة".

و"سولار إمبالس 2" طائرة خفيفة جدا لا يزيد وزنها عن وزن شاحنة، علما أن عرض جناحيها يوازي عرض جناحي طائرة بوينغ 747، وهي تطير بسرعة متوسطة تبلغ خمسين كيلومترا في الساعة، وتعمل ببطاريات تشحن بواسطة الطاقة الشمسية التي تلتقطها نحو 17 ألف خلية كهربائية ضوئية منشورة على جناحيها.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG