Accessibility links

رئيس الوزراء الصومالي يؤكد مقتل أبو زبير


طائرة أميركية من دون طيار. أرشيف

طائرة أميركية من دون طيار. أرشيف

قال رئيس الوزراء الصومالي عبد الولي شيخ الجمعة إن أحمد عبدي غودان (أبو زبير) زعيم حركة الشباب الإسلامية، المرتبطة بتنظيم القاعدة، قتل في غارة أميركية هذا الأسبوع.

وأكدت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون مقتل غودان وقال البيت الأبيض في بيان إن مقتل زعيم الحركة، التي أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم على المجمع التجاري ويست غيت في العاصمة الكينية نيروبي، هو خسارة رمزية كبيرة ستؤثر على التنظيم.

وأضاف البيت الأبيض أن هذه العملية تأتي ضمن الجهود الرامية إلى مكافحة الإرهاب في القارة الإفريقية، وأكد أن الولايات المتحدة ستواصل دعم شركائها الدوليين، وبعثة الاتحاد الإفريقي في الصومال والحكومة الصومالية بشكل خاص.

ولم يصدر إلى الآن أي تعقيب أو تعليق من جماعة الشباب الصومالية على هذا الموضوع.

وكانت وكالة أستوشييتد برس قد نقلت عن مسؤول في الاستخبارات الصومالية إن العملية استهدفت أبو زبير وكبار قادة الحركة عقب اجتماع عقدوه في شابيل السفلى، 170 كيلومترا جنوب مقديشو.

وتشير المعلومات الأولية لنتائج العملية الأميركية إلى مقتل أبو زبير، بالإضافة إلى مسلحين آخرين، بحسب مسؤول صومالي.

وكانت الولايات المتحدة قد رصدت مكافأة قدرها سبعة ملايين دولار لمن يساعد في القبض على الرجل، الذي هو أيضا الزعيم الروحي لحركة الشباب ومن أشد المؤيدين لنظرية "الجهاد العالمي".

وتواصل الحركة استهداف مبان رئيسية للحكومة أو قوات الأمن في محاولة للطعن في مزاعم الحكومة بأنها تكسب الحرب ضد المقاتلين الإسلاميين بدعم من جنود الاتحاد الإفريقي وعددهم 22 ألف عسكري.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG