Accessibility links

اختطاف 12 متعاقدا مع الأمم المتحدة في جنوب السودان


مقاتلون في جنوب السودان

مقاتلون في جنوب السودان

قال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان درجاريتش الخميس إن 12 متعاقدا ينقلون معدات إلى القوات الدولية خطفوا الاثنين على يد ما يقرب من 100 مسلح مدججين بالسلاح في جنوب السودان.

وطالب درجاريتش الجهات الخاطفة بالإفراج الفوري عن المختطفين وعودتهم سالمين. وأوضح المسؤول الأممي أن كافة المتعاقدين هم من جنوب السودان.

وأضاف دوجاريتش أن الهجمات ضد الجنود الدوليين يمكن أن تعتبر جريمة حرب في حين أن المسلحين خطفوا أيضا 20 جنديا دوليا أفرج عنهم لاحقا.

وجرت عملية الخطف على النيل قرب مدينة ملكال، واستهدفت قاربا ينقل وقودا وأسلحة ومعدات للجنود الدوليين. وسرق المتمردون الوقود واحتجزوا المتعاقدين في مدينة كاكا.

وأضاف المسؤول أن الأمم المتحدة دعت زعيم المعارضة في جنوب السودان رياك مشار لـ"تحمل مسؤولياته" و"احترام تعهده لدى الأمم المتحدة بأن يفرج عنهم بسرعة".

وجاء هذا الحادث بالتزامن مع بدء الانتشار الكثيف لقوات الشرطة في العاصمة جوبا تنفيذا لاتفاق الترتيبات الأمنية، وتخوفات بسبب أزمة الثقة بين جميع مكونات الدولة الوليدة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في الخرطوم آمنة عبد الرحمن السيد:

وتنشر الأمم المتحدة 12500 جندي وشرطي في جنوب السودان حيث تسببت المجازر والمعارك في أزمة اقتصادية وإنسانية خطيرة، وبتهجير أكثر من 2.2 مليون شخص.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG