Accessibility links

الأمم المتحدة ترجح مقتل 400 على الأقل في جنوب السودان.. والسلطات تعتقل 'شخصيات سياسية كبيرة'


مدنيون فارون من المعارك في مدينة أبوجا

مدنيون فارون من المعارك في مدينة أبوجا

أعلن مسؤول في الأمم المتحدة الثلاثاء أن ما بين 400 إلى 500 جثة نقلت إلى مستشفيات في جوبا عاصمة جنوب السودان بعد المعارك التي شهدتها، فيما قالت السلطات هناك إنها اعتقلت "10 شخصيات سياسية كبيرة".

وقال مساعد الأمين العام لعمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة إيرفيه لادسو أمام مجلس الأمن الدولي إن 800 شخص آخرين أصيبوا بجروح في هذه المواجهات التي دارت بين القوات الموالية لرئيس جنوب السودان سلفا كير والأخرى الموالية لنائبه السابق ريك مشار.

وأوضح لادسو أن هذه المعلومات تستند إلى معطيات أرسلتها المستشفيات في جوبا لكن الأمم المتحدة لم تتمكن حتى الآن من تأكيد هذه الأرقام.

مقطع فيديو لأوضاع السودانيين الجنوبيين يوم الثلاثاء:


من ناحية أخرى، قال جنوب السودان يوم الثلاثاء إنه اعتقل "10 شخصيات سياسية كبيرة" ويلاحق النائب السابق للرئيس فيما يتعلق "بانقلاب تم إحباطه".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" من الخرطوم آمنة سليمان :


ومن بين الشخصيات التي اعتقلت، حسب السلطات، وزير المالية السابق كوستي منيبي.

وقالت الحكومة إنها وضعت نائب الرئيس السابق ريك مشار و"أربعة آخرين على قوائم المطلوبين" ومنهم الأمين العام السابق للحركة الشعبية لتحرير السودان والمفاوض الرئيسي للجنوب في النزاع النفطي الطويل مع الشمال باقان أموم.

وقال وزير الإعلام مايكل مكوي في بيان على موقع حكومي على الإنترنت "سنلقي القبض على الهاربين". وأضاف أنه يعتقد أنهم فروا إلى منطقة شمالي العاصمة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية ماوين ماكول إريك إن قتالا اندلع خارج مقر مشار في جوبا يوم الثلاثاء.

واشنطن تسحب موظفيها غير الأساسيين من جنوب السودان (12-17-2013 في 18:56 غرينيتش)

أمرت الولايات المتحدة الثلاثاء بإجلاء دبلوماسييها وموظفيها غير الأساسيين من جنوب السودان ووقف أنشطة سفارتها بسبب الاضطرابات التي يشهدها هذا البلد.

و أوصت الخارجية الأميركية في بيان لمكتبها القنصلي الرعايا الأميركيين في جنوب السودان بمغادرته فورا وحذرت مواطنيها الآخرين من التوجه اليه.

بان: 13 الف لاجئ

وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الثلاثاء أن 13 ألف مدني لجأوا إلى قواعد للأمم المتحدة في جنوب السودان هربا من المعارك الدائرة بين فصائل متناحرة في الجيش.

وأوضح بان أنه بحث الوضع مع رئيس جنوب السودان.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة الرئيس سالفا كير إلى تقديم "اقتراح لحوار" مع معارضيه لإنهاء المعارك التي بدأت الأحد بحسب المتحدث باسمه مارتن نيسركي.

وكانت بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان أشارت سابقا إلى أن 10 آلاف مدني لجأوا إلى قاعدتين للأمم المتحدة في جوبا.

واستؤنفت المعارك الثلاثاء في جوبا غداة مواجهات سابقة نسبها الرئيس سالفا كير الى محاولة انقلاب فاشلة دبرها نائبه السابق ريك مشار المدعوم من قسم من الجيش.

وتحادث بان هاتفيا مع كير وتطرق إلى المعارك التي أوقعت عشرات القتلى بين جنود جنوب السودان. وسيبحث مجلس الأمن الدولي ملف جنوب السودان بشكل طارئ الثلاثاء.
XS
SM
MD
LG