Accessibility links

جنوب السودان يعلن 'حالة المجاعة' في ولاية الوحدة


طفلة جنوب سودانية مصابة بسوء التغذية الحاد

طفلة جنوب سودانية مصابة بسوء التغذية الحاد

أعلنت حكومة جنوب السودان الاثنين للمرة الأولى حالة المجاعة في عدة مناطق نتيجة الحرب الأهلية الدائرة منذ كانون الأول/ديسمبر 2013.

وصنف مكتب الإحصاء الوطني بضع أجزاء في ولاية الوحدة شمال البلاد "على أنها تشهد مجاعة أو تواجه خطر المجاعة"، إذ أدى نقص المواد الغذائية إلى وقوع وفيات.

وقال مدير المكتب الحكومي إيسايا شول آرواي إن ارتفاع أسعار المواد الغذائية والأزمة الاقتصادية وتراجع الانتاج الزراعي وضعف الوصول إلى وسائل البقاء، وضع 4.9 ملايين مواطن (من إجمالي 11 مليونا) ضمن المستويات الثلاثة الأعلى لسلم تصنيف الأمن الغذائي IPC.

وأعلنت ثلاث منظمات تابعة للأمم المتحدة هي صندوق الطفولة (يونيسف) ومنظمة الزراعة والأغذية (فاو) وبرنامج الأغذية العالمي الاثنين أن 100 ألف شخص في تلك الولاية يعانون المجاعة. وأوضحت المنظمات في بيان مشترك أن إعلان حالة مجاعة رسميا يعني أن الناس بدأوا يموتون بفعل الجوع.

ودعا منسق الشؤون الإنسانية لدى الأمم المتحدة في جنوب السودان يوجين أوسو الحكومة والأطراف المتحاربة إلى دعم عاملي الإغاثة "لتأمين وصول المساعدات اللازمة لتقديم خدمات إنقاذ الأرواح".

وأوقعت الحرب المستمرة عشرات الآلاف من القتلى وأدت إلى نزوح أكثر من ثلاثة ملايين شخص.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG