Accessibility links

logo-print

اعتقال أربعة مشتبه في انتمائهم لداعش في إسبانيا والمغرب


عنصران في الشرطة الإسبانية مع معتقل يشتبه في انتمائه إلى داعش- أرشيف

عنصران في الشرطة الإسبانية مع معتقل يشتبه في انتمائه إلى داعش- أرشيف

أعلنت إسبانيا والمغرب الأربعاء اعتقال أربعة مغاربة يشتبه في صلتهم بتنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقالت وزارة الداخلية الإسبانية في بيان إن الاعتقالات جاءت في أعقاب تحقيقات للشرطة استمرت عامين استنادا إلى مراقبة شخصين كانا مقيمين في إسبانيا ثم غادراها للانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية والعراق. وشكل الاثنان، وفق البيان، خلية تجنيد ثم أسسا فرعين لها في إسبانيا والمغرب يتألف كل منهما من شخصين آخرين.

ووجهت إلى الرجلين اللذين اعتقلا في إسبانيا الثلاثاء، اتهامات بتجنيد أشخاص وإقناعهم بالأفكار المتطرفة للقتال في صفوف داعش في العراق وسورية من خلال مواقع التواصل الاجتماعي. وقالت الوزارة إن لهما علاقة مباشرة بالتنظيم عبر وحدة في سورية.

أما المشتبه فيهما الآخران فاعتقلا في المغرب حيث أعلنت وزارة الداخلية أنهما شريكان للمغربيين الآخرين اللذين يحملان الجنسية الإسبانية واعتقلتهما مدريد.

وذكر بيان رسمي مغربي أن "المكتب المركزي للأبحاث القضائية (مختص في مكافحة الإرهاب) التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني (جهاز مكافحة التجسس الداخلي)، تمكن بتنسيق مع المصالح الأمنية الإسبانية، من تفكيك شبكة إرهابية تتكون من عنصرين مواليين لما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية".

وأضاف البيان أن الموقوفين كانا ينشطان في مدينتي تطوان والفنيدق في شمال البلاد، وعملا على استقطاب متطوعين للقتال في صفوف داعش.

يذكر أن إسبانيا رفعت درجة استعدادها الأمني وعززت إجراءاتها في هذا الصدد بعد الهجمات التي شهدتها باريس العام الماضي. ومنذ بداية العام الجاري، اعتقلت إسبانيا نحو 40 شخصا يشتبه في صلتهم بمتشددين إسلاميين. أما المغرب، فيعلن باستمرار تفكيك خلايا إرهابية مرتبطة بداعش وتخطط لهجمات في المملكة.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG