Accessibility links

أزمة اللاجئين السوريين بين تركيا وأوروبا.. من المسؤول؟


برنامج تقرير خاص

برنامج تقرير خاص

ناقشت الحلقة الأخيرة من برنامج "تقرير خاص" أزمة اللاجئين السوريين العالقين على الحدود التركية، والجدل المستمر بين تركيا والاتحاد الأوروبي حولها.

وقال أحمد النجار الناشط في مجال مساعدة اللاجئين عند معبر باب السلامة بين سورية وتركيا، إن عدد اللاجئين وصل إلى 150 ألفا، مبينا أنهم يعانون أوضاعاً إنسانية مزرية ويفتقدون لأبسط مقومات الحياة، فيما أكد أحد اللاجئين العالقين عند المعبر أنهم يشترون المواد الغذائية هناك، مشددا على حاجتهم إلى الخيم و"أماكن إيواء" في ظل الأجواء الباردة في المنطقة.

أما اللاجئة السورية في أثينا أم محمد فروت قصة وصولها إلى اليونان عبر البحر، وقالت إن أربعة لاجئين ممن كانوا يستقلون المركب ذاته "ماتوا وتركناهم على الشاطئ".

ووصفت الأوضاع المعيشية والإنسانية في أثينا بالصعبة جداً، ولفتت إلى أنها وأولادها ناموا في العراء في اليونان، راجية انتهاء الحرب والعودة إلى منزلها في سورية.

وقد شهدت الحلقة جدلاً بين المحلل السياسي السوري عمر كوش والمحامي السوري روبار إيبش حول مسؤولية كل من تركيا والاتحاد الأوروبي عن أزمة اللاجئين السوريين العالقين على الحدود التركية، وأوضاعهم في دول الاتحاد.

وقالت المسؤولة في منظمة اللاجئين الدولية داريل غريسغرابر إن ثمة صعوبة في تلبية احتياجات اللاجئين السوريين العالقين عند معبر باب السلامة.

لمتابعة الحلقة كاملة، شاهد الفيديو من قناة "الحرة":

المصدر: قناة الحرة

XS
SM
MD
LG