Accessibility links

وظيفة بمجال الموسيقى في أميركا والشروط معقدة


الرئيس باراك أوباما في البيت الأبيض

الرئيس باراك أوباما في البيت الأبيض

نشرت مجموعة سبوتيفاي فرصة عمل لمنصب "رئيس إدارة قوائم الأغنيات"، وهو منصب قال مدير الخدمة الموسيقية في المجموعة دانييل إيك إنه مناسب للرئيس باراك أوباما.

وغرد إيك موجها كلامه للرئيس أوباما "سمعت أنك مهتم بمنصب عند سبوتيفاي. هل رأيت ما نشر مؤخرا"، مع إضافة رابط الإعلان.

وجاء في الإعلان أن رئيس قوائم الأغنيات يجب أن يتمتع "بخبرة من ثماني سنوات على الأقل على رأس دولة ذات شأن كبير".

وبغية ضمان ألا يترشح لهذا المنصب رئيس وزراء كندا السابق ستيفن هاربر أو المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أضافت "سبوتيفاي" شروطا لا تنطبق إلا على أوباما.

ومن شروط المجموعة لتولي هذا المنصب أن يكون المرشح الأوفر حظا "على علاقة جيدة مع عدد من الفنانين والموسيقيين". وتسأل المجموعة في الإعلان" هل غنى كندريك لامار في عيد ميلادك؟ لا تتوانى عن إخبارنا بذلك"، في إشارة إلى العرض الذي قدمه مغني الراب في البيت الأبيض بمناسبة عيد أوباما الـ55 في آب/أغسطس الماضي.

وينبغي على الرئيس المقبل للقوائم الموسيقية أن يتمتع "بروح العمل الجماعي وأخلاقيات عمل عالية وسلوك وودود ولديه جائزة نوبل".

وغالبا ما تباهى أوباما على سبيل المزاح بجودة قوائمه الموسيقية.

وخلال الصيفين الماضيين، نشر البيت الأبيض قائمة الأغنيات الرسمية التي استمع إليها رئيس الولايات المتحدة خلال عطلته، مرفقة بمجموعة من الكتب.

وبعد ساعات على نشر قائمته الموسيقية في آب/أغسطس، أصبحت هذه المجموعة من أكثر الأغاني رواجا على "سبوتيفاي".

وأتى عرض العمل المنشور الاثنين بعد رسالة لزوجة السفير السابق للولايات المتحدة في السويد نتاليا برززنسكي نشرتها على إنستغرام قبل أيام قالت فيها إن أوباما أخبرها خلال إحدى المناسبات في البيت الأبيض تعليقا على ذهابها إلى ستوكهولم، " لا أزال انتظر توظيفي عند سبوتيفاي ... لأنني أعرف أنهم أعجبوا كثيرا بقائمتي الموسيقية".

المصدر: خدمة دنيا

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG