Accessibility links

دراسة: نصف مليون شخص ضحايا النزاع في العراق


عراقيون يزورون قبور أقربائهم بمناسبة عيد الأضحى

عراقيون يزورون قبور أقربائهم بمناسبة عيد الأضحى

قتل حوالي نصف مليون مدني عراقي بين عامي 2003 و2011 بحسب دارسة جامعية استندت إلى معطيات نشرتها وسائل الإعلام والمستشفيات ومصادر حكومية ومنظمات غير حكومية.

وتشمل الدراسة، التي أعدها جامعيون في الولايات المتحدة وكندا بالتعاون مع وزارة الصحة العراقية، عدد القتلى الذين سقطوا خلال النزاع وأيضا الذين راحوا ضحية الأوضاع الاجتماعية التي نتجت عن المواجهات مثل المشاكل الصحية.

وأوضحت الدراسة التي نشرتها مجلة "بي لوس ميديسين" أن "أي ارتفاع فجائي في معدل الوفيات في العراق قد ينسب إلى العنف المباشر ولكن نسبة أخرى منه تعود إلى عوامل غير مباشرة مثل الخلل في الأنظمة الصحية والنقل والاتصالات".

وحسب المعطيات الواردة في الدراسة فإن 461 ألف عراقي قضوا في أعمال العنف أو نتيجة الحرب منذ تاريخ الدخول الأميركي إلى البلاد حتى منتصف عام 2011.

اجراءات أمنية خلال عطلة العيد

في سياق آخر، فرضت السلطات العراقية إجراءات أمنية مشددة في بغداد والمحافظات العراقية الأخرى لضمان أمن البلاد خلال عطلة عيد الأضحى، في وقت شهدت فيه محافظتا الأنبار وصلاح الدين مقتل عنصري أمن وإصابة تسعة آخرين في هجمات مسلحة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من بغداد أحمد جواد:

XS
SM
MD
LG