Accessibility links

logo-print

السودان.. حالة الطوارئ في ولاية شرق دارفور


عناصر من قوات الأمن السودانية بإقليم دارفور

عناصر من قوات الأمن السودانية بإقليم دارفور

أعلنت السلطات السودانية الثلاثاء فرض حالة الطوارئ في ولاية شرق دارفور بعد اشتباكات مسلحة بين قبيلتي المعاليا والرزيكات، محذرة من اتساع نطاق المواجهات بين بعض القبائل المتناحرة في الولاية.

وشدد رئيس السلطة الإقليمية لدارفور التيجاني السيسي، في اتصال "راديو سوا"، على ضرورة وضع حد لهذا الصراع الذي قال إنه "يجر دارفور إلى معترك خطير. ونخشى أن تمدد هذه النزاعات إلى مناطق أخرى".

وتفاقم الوضع الأمني في ولاية شرق دارفور إثر مواجهات بين القبيلتين وتفتيش مسلحين لقطار بحجة أنه يحمل أسلحة لقبيلة منافسة، ما أدى دفع حكومة شرق دارفور إلى فرض حظر للتجول ومنع إطلاق الأعيرة النارية وحمل السلاح.

وكان والي جنوب دارفور قد أعلن منتصف تموز/ يوليو الماضي، حالة الطوارئ بالولاية، ومنع بموجبها حركة السيارات بلا لوحات، وحمل السلاح بالزي المدني، وركوب الدراجات النارية لأكثر من شخص ومنع حركتها من السابعة مساء وحتى السابعة صباحا، بعد تزايد حالات القتل والنهب بمدينة نيالا.

وتعتبر ولاية شرق دارفور ثاني ولاية بعد ولاية جنوب دارفور، التي تفرض فيها حالة الطوارئ لمواجهة الاقتتال القبلي.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في الخرطوم أماني السيد:


المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG