Accessibility links

حكومة الخرطوم تتوعد الحركة الشعبية بعد هجوم في كردفان


عناصر من الجيش السوداني في جنوب كردفان

عناصر من الجيش السوداني في جنوب كردفان

توعدت الحكومة السودانية بملاحقة مقاتلي الحركة الشعبية بعد هجمات لمسلحي الحركة استهدفت عاصمة ولاية جنوب كردفان السبت.
وقال نائب ولاية جنوب كردفان كمال بلا في تصريحات لوسائل إعلام محلية إن ما قام به مقاتلو الحركة الشعبية "عمل يائس"، مضيفا أن الحكومة السودانية مستعدة لمحاربتهم في كل الجبهات.
تأتي هذه التصريحات في الوقت الذي أشارت فيه أنباء إلى التوصل إلى توافق بين وفد الحكومة المفاوض وقيادة الحركة لإنهاء العنف المسلح.
وكان مسؤولون سودانيون قد أعلنوا السبت أن ثلاثة جرحى على الأقل سقطوا إثر سقوط قذائف عدة في كادقلي، كبرى مدن ولاية جنوب كردفان السودانية.
وقال أحد سكان هذه المدينة التي سبق أن تعرضت لقصف بقذائف الهاون أطلقها متمردون في 20 تشرين الثاني/نوفمبر، إن اثنتين من القذائف سقطتا وسط المدينة بالقرب من موقف للحافلات.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في الخرطوم آمنة سليمان:
XS
SM
MD
LG