Accessibility links

logo-print

مقتل 26 في حلب والمعارضة تتهم الأسد باستخدام غازات سامة


مقاتل في صفوف قوات المعارضة السورية شمال سورية-أرشيف

مقاتل في صفوف قوات المعارضة السورية شمال سورية-أرشيف

قتل 26 شخصا الأربعاء غالبيتهم من المقاتلين المنتمين إلى فصائل معارضة للنظام السوري، في تفجير سيارة مفخخة في مدينة جرابلس في ريف حلب (شمال) التي تشهد معارك بين تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" وتشكيلات أخرى من مقاتلي المعارضة، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد "لقي ما لا يقل عن 26 شخصا مصرعهم بينهم ثلاثة شهداء مدنيين على الأقل، إثر تفجير (...) سيارة مفخخة في مدينة جرابلس اليوم".

ورجح مدير المرصد رامي عبد الرحمن في اتصال هاتفي مع وكالة الصحافة الفرنسية أن يكون التفجير "انتحاريا نفذه عنصر من داعش".

اتهامات للنظام باستخدام غازات سامة
وفي سياق النزاع السوري الدائر، اتهم الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الأربعاء نظام الرئيس بشار الأسد باستخدام "غازات سامة" في قصف مدينة داريا جنوب غرب دمشق الإثنين، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص.

ودان الائتلاف "الهجوم الذي نفذته قوات النظام على مدينة داريا ليل الاثنين 13 كانون الثاني/يناير".

وطالب "المجتمع الدولي ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالتحقيق في التقارير التي تفيد بقيام نظام الأسد باستخدام الغازات الكيميائية السامة في ذلك الهجوم".

كما دعا الائتلاف إلى "اتخاذ الإجراءات اللازمة في حال تم التحقق من نقض النظام وانتهاكه للاتفاق المتعلق بتسليم أسلحته الكيميائية".

معارضة الداخل ترفض المشاركة في جينيف2

وسياسيا، أعلنت هيئة التنسيق الوطنية من المعارضة السورية في الداخل الأربعاء رفضها المشاركة في مؤتمر جنيف-2 المقرر عقده في 22 كانون الثاني/يناير، معترضة على "اختزال الطرف الأميركي" لـ"صوت المعارضة"، في إشارة إلى تكليف الائتلاف السوري المعارض تشكيل وفد موحد للمعارضة.

وجاء في بيان صادر عن هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديموقراطي "قرر المكتب التنفيذي لهيئة التنسيق الوطنية رفض حضور مؤتمر جنيف بالشروط والمعطيات التي يتم انعقاده بها".

وأوضح أن "الأمم المتحدة والدولتين الراعيتين (الفدرالية الروسية والولايات المتحدة)" طالبت "الائتلاف بتشكيل وفد وازن للمعارضة السورية في جنيف تحت مظلة الائتلاف.

وجرى إعلام هيئة التنسيق الوطنية بهذه المعطيات في 13 كانون الثاني/ديسمبر بتسليمها صورة من رسالة الدعوة الموجهة إلى رئيس الائتلاف الوطني السوري" أحمد الجربا.

ويلتئم الائتلاف الوطني الجمعة في اسطنبول لاتخاذ قرار نهائي في شأن المشاركة في جنيف. وهدد المجلس الوطني السوري، أحد أبرز مكوناته بالانسحاب من الائتلاف في حال تقررت المشاركة في جنيف-2.
المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG