Accessibility links

غارات على جسر الشغور.. وداعش يحكم سيطرته على تدمر


مسلحون من المعارضة في جسر الشغور - أرشيف

مسلحون من المعارضة في جسر الشغور - أرشيف

شن الطيران الحربي السوري عدة غارات على مناطق في محيط جسر الشغور، بينما يعزز تنظيم داعش سيطرته الكاملة على مدينة تدمر في محافظة حمص.

ففي جسر الشغور بريف إدلب، شن الطيران السوري غارات على مناطق عدة في محيط المدينة والمستشفى الوطني المحاصر من قبل مسلحي المعارضة.

وفي محافظة حمص، أغارت المقاتلات على مناطق في مدينة تدمر، الواقعة شرقي المحافظة، بعد أن سيطر داعش على المدينة، وعلى محطة غاز "تي ثري".

وسيطر التنظيم على حقل "جزل" للغاز بالقرب من حقل الشاعر في محافظة حمص، بعد اشتباكات استمرت ثلاثة أيام، وأسفرت عن مقتل 48 عنصرا من الجيش السوري والمسلحين الموالين له.

داعش يعزز سيطرته على تدمر

وفي غضون ذلك، يعزز داعش سيطرته على مدينة تدمر، فيما يواصل أعمال التصفية الجسدية بحق أفراد وعناصر القوات الحكومية الذين لم يتمكنوا من الفرار من المدينة.

وصرح مسؤول سوري في قطاع الآثار بأن مسلحي داعش اقتحموا متحفا بمدينة تدمر، لكنهم لم يتسببوا في ضرر للمقتنيات.

وقال المدير العام للآثار والمتاحف السورية في دمشق مأمون عبد الكريم لوكالة الأسوشيتد برس، السبت، إن مسلحي داعش دخلوا المتحف الكائن في وسط المدينة بعد ظهر الجمعة، وأغلقوا أبوابه وتركوا حراسا تابعين لهم هناك.

قتلى من داعش بالقلمون

وعلى جبهة القلمون بريف دمشق، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض إن ما لا يقل عن 21 عنصرا من تنظيم داعش قتلوا في مواجهات مع مسلحين ينتمون لائتلاف فصائل مسلحة معارضة.

وفي الأثناء، أفادت أنباء بوقوع اشتباكات عنيفة بين مسلحين من ائتلاف فصائل معارضة عدة مع داعش، تمكنوا خلالها من تدمير أربع سيارات محملة بمسلحي التنظيم والأسلحة وقتل العشرات منهم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG