Accessibility links

مقتل 40 في غارات للطيران السوري شمال البلاد


آثار الدمار في بلدة سراقب السورية

آثار الدمار في بلدة سراقب السورية

قتل 40 شخصا وأصيب آخرون بجروح في غارات للطيران السوري الثلاثاء في شمال البلاد، حسبما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأكد المرصد مقتل "27 شخصا جراء قصف جوي على مناطق في ريف بلدة تل حميس الواقعة في جنوب شرق مدينة القامشلي". وتخضع بلدة تل حميس، الواقعة في محافظة الحسكة المحاذية للعراق والتي تضم العديد من الأكراد، لسيطرة داعش.

وشن الطيران الحربي السوري ست غارات على مناطق في بلدة سراقب والمناطق الجنوبية من قرية الشيخ مصطفى في ريف إدلب الجنوبي، الخاضعتين لسيطرة متشددين، ما أدى لمقتل 12 شخصا.

وتفرض جبهة النصرة، الفرع السوري لتنظيم القاعدة، وجماعات جهادية متشددة أخرى، سيطرتها على بلدة سراقب وبلدات أخرى في محيط مدينة إدلب الخاضعة لسيطرة النظام.

وهذا فيديو عما قيل إنه آثار الدمار الذي خلفته غارات الطيران السوري على بلدة سراقب لم يتم التأكد من صحته من مصدر مستقل:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG