Accessibility links

logo-print

المعارضة السورية تجري انتخابات في تركيا لاختيار مجلس محلي لحلب


دمار خلفته غارة جوية للقوات النظام على حلب، ارشيف

دمار خلفته غارة جوية للقوات النظام على حلب، ارشيف

صوتت المعارضة السورية الأحد في تركيا لانتخاب 29 عضوا في مجلس محلي يهدف إلى إدارة المناطق التي يسيطر عليها المقاتلون المعارضون في محافظة حلب.

وقال يحيى نعناع المرشح عن مدينة حريتان التي دمرتها المواجهات بين القوات النظامية والمعارضة إنه "للمرة الأولى، سيكون لحلب مجلس محلي تم انتخابه بحرية ونأمل في أن تشهد سورية برمتها قريبا انتخابات حرة".

وكان نعناع يتحدث هاتفيا من مدينة غازي عنتاب التركية، غير البعيدة من الحدود، حيث جرت عملية التصويت بدل إجرائها في محافظة حلب التي تشهد معارك يومية.

وأضاف أن "هذا الانتخاب هو تجاوز للمعوقات، فبسبب انعدام الأمن في حلب، لم نتمكن من إجراء عملية التصويت هناك كما أن المرشحين لم يتمكنوا من القيام بحملات انتخابية".

وأوضح نعناع أن "الهدف الرئيسي للمجلس المحلي سيكون إدارة الشؤون الإدارية لمصلحة المدنيين، وضمان حماية البنى التحتية وشبكات المياه والمؤسسات العامة لاستئناف الحياة السياسية بعد سقوط الأسد".

ومن ناحيته قال عبد الرحمن الحاج العضو في المجلس الوطني السوري، المكون الرئيسي للائتلاف السوري المعارض، إن آلية التصويت كانت معقدة مع تقسيم محافظة حلب إلى خمسة أقاليم.

واختير أعضاء المجلس المحلي من نحو 240 شخصا، وهم مسؤولون محليون في المعارضة مفوضون من السكان وسيتم إعلان النتائج غدا الاثنين.

وأكد الحاج أن التصويت في تركيا لن يمنع المجلس المقبل من أن يكون مقره في سورية.

وأضاف أن "تشكيل مجلس محلي يعني أنه اعتبارا من الآن، سيتم تنظيم الشؤون المدنية على مستوى مؤسساتي بدلا من أن يتولاها ناشطون على صعيد فردي".

وأعرب أبو عمر، وهو ناشط مناهض للنظام وأحد سكان محافظة حلب، عن سروره بانتخاب هذا المجلس قائلا "إنها المرة الأولى في حياتي التي أشهد فيها انتخابات لا أعلم هوية من سيفوز به."
XS
SM
MD
LG