Accessibility links

حلب.. القوات النظامية تضيق الخناق على المعارضة


قوات نظامية سورية في حي سليمان الحلبي في حلب

قوات نظامية سورية في حي سليمان الحلبي في حلب

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن القوات النظامية السورية تخوض الثلاثاء حرب شوارع ضد الفصائل المعارضة في وسط مدينة حلب، في إطار هجوم تشنه على ثلاثة محاور للسيطرة على الأحياء الشرقية.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن معركة حلب تدور حاليا على ثلاثة محاور، وأن القوات النظامية تخوض اشتباكات ضد الفصائل عند مستديرة الجندول في شمال المدينة وعلى أطراف حي بستان الباشا في وسطها وفي حي الشيخ سعيد جنوبها حيث تمكنت من السيطرة على عدة أبنية.

وأوضح عبد الرحمن أن القوات النظامية سيطرت على عدد من البنايات العالية كانت تضم مؤسسات حكومية وسط حلب، لأنها تمكنها من أن ترصد ناريا مناطق سيطرة الفصائل في الأحياء الشرقية.

ومنذ إعلان الجيش النظامي في 22 أيلول/ سبتمبر بدء هجوم للسيطرة على الأحياء الشرقية في حلب، تتعرض المناطق الخاضعة للفصائل في المدينة لغارات روسية وسورية كثيفة. وترد الفصائل المعارضة باطلاق القذائف على الأحياء الغربية الخاضعة للقوات النظامية.

وفي هذا السياق، أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) الثلاثاء بمقتل خمسة أشخاص وإصابة 32 آخرين غالبيتهم من الطلاب والأطفال والنساء، جراء هجمات بالقذائف استهدفت الحرم الجامعي وأحياء الميرديان والسبيل وسليمان الحلبي.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG