Accessibility links

logo-print

اعتقال أميركي قاتل مع جبهة النصرة في سورية


مقاتل من جبهة النصرة في سورية التي تصنفها واشنطن منظمة إرهابية، أرشيف

مقاتل من جبهة النصرة في سورية التي تصنفها واشنطن منظمة إرهابية، أرشيف

اعتقلت الولايات المتحدة جنديا أميركيا سابقا قاتل في صفوف جبهة النصرة السورية التي تصنفها واشنطن كمنظمة إرهابية، وذلك لدى عودته من سورية.

وأعلنت وزارة العدل الخميس أن الأميركي إريك هارون (30 عاما) اعتقل الأربعاء في مطار واشنطن-داليس بتهمة التآمر، بعدما قاتل في صفوف جبهة النصرة.

وأشارت الوزارة في بيان أوردت فيه مقتطفات من القرار الاتهامي لمكتب التحقيقات الفدرالية، إلى أن هارون، الذي خدم في صفوف الجيش الأميركي لمدة ثلاثة سنوات، قد يواجه عقوبة السجن المؤبد.

وأوضحت الوزارة أن الجندي السابق اعترف بارتباطه بمقاتلي جبهة النصرة، وبأنه شارك معهم في تدريبات عسكرية.

وبحسب البيان، أقر هارون بأنه أطلق النار مرة واحدة على الأقل من قاذفة صواريخ مضادة للدروع، وهو ما قد يجعله يواجه عقوبة السجن المؤبد بتهمة التآمر لاستخدام سلاح دمار شامل بالاشتراك مع منظمة إرهابية مرتبطة بتنظيم القاعدة، وفقا لما أورده المدعي العام في مدينة ألكسندريا في ولاية فرجينيا نيل ماكبرايد.

وظهر المتهم، بحسب البيان، في أشرطة فيديو صُورت في سورية قال فيها إنه يشارك في العمل المسلح إلى جانب مقاتلي المعارضة ضد النظام السوري.

وهارون، هو من مدينة فينيكس بولاية أريزونا، خدم بالجيش الأميركي في الفترة من 2000 إلي 2003 وسرح من الخدمة لأسباب طبية بعد أن أصيب في حادث سيارة.

وكانت الولايات المتحدة قد أدرجت شهر يناير/كانون الثاني من العام الجاري جبهة النصرة، وهي أحد الجماعات الإسلامية التي تقاتل ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد، في قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية.
XS
SM
MD
LG