Accessibility links

الأسد يصف اردوغان بأنه "السلطان العثماني الجديد"


الرئيس السوري بشار الأسد

الرئيس السوري بشار الأسد

اتهم الرئيس السوري بشار الأسد رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان بدعم جهود جماعات إسلامية لفرض سيطرة تركيا على سورية، وقال إن أدروغان يعتقد بأنه "السلطان العثماني الجديد".

وأضاف في مقابلة مع قناة تلفزيونية روسية بثت الجمعة، أن أردوغان يعتبر أن بإستطاعته السيطرة على المنطقة كما كان الأمر خلال عهد الامبراطورية العثمانية وتحت مظلة جديدة. وأشار إلى إن أردوغان يعتقد بأنه "خليفة".

واعتبر الأسد أن حكومة أردوغان هي التي تدعم المعارضة السورية المطالبة بإسقاطه، وليس تركيا أو الشعب التركي، على حد قوله.

وحسب الأسد، فإن اردوغان يعتقد بأنه "إذا استولى الإخوان المسلمون على الحكم في المنطقة، خصوصا في سورية، يستطيع أن يضمن مستقبله السياسي".

ينفي ارتكابه جرائم حرب

من جانب آخر، نفى الأسد ارتكاب نظامه جرائم حرب، معتبرا أن القوات النظامية تحارب ما وصفه بالإرهاب.

وقال الأسد في المقابلة نفسها، "اننا نحارب الإرهاب ونطبق الدستور لحماية الشعب السوري".

وأضاف انه من "غير المنطقي أن يرتكب جيش جرائم حرب ضد شعبه، لأن الجيش السوري يتكون من أفراد الشعب السوري. لو أراد الجيش أن يرتكب جرائم حرب بحق شعبه فانه سينقسم ويتفتت". واعتبر أن جيشه لا يمكن أن يصمد لولا احتضان الشعب السوري له.

وقال الأسد إن منظمة العفو الدولية اقرت "بالجرائم التي ارتكبتها الجماعات المسلحة قبل أيام عندما أسرت جنودا وأعدمتهم. كما أنها أقرت أكثر من مرة بالجرائم التي ترتكبها تلك المجموعات.

وكانت الأمم المتحدة ومنظمات حقوقية قد اتهمت طرفي النزاع في سورية بارتكاب "جرائم ضد الإنسانية" وانتهاكات لحقوق الإنسان، محملة النظام خصوصا مسؤولية مجازر راح ضحيتها عدد كبير من المدنيين.
XS
SM
MD
LG