Accessibility links

منظمة دولية تحقق في تقارير عن استخدام أسلحة كيميائية في سورية


أسلحة كيميائية سورية خلال نقلها إلى سفينة أميركية_أرشيف

أسلحة كيميائية سورية خلال نقلها إلى سفينة أميركية_أرشيف

أعربت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في بيان الأربعاء عن قلقها بشأن أنباء عن هجوم بغاز الكلور قرب مدينة حلب في شمال سورية، حيث تجري اشتباكات عنيفة بين المعارضة والقوات النظامية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض أن نحو 24 شخصا عانوا صعوبات في التنفس في مدينة سراقب على بعد 50 كيلومترا جنوب حلب بعد هجوم ببراميل متفجرة الثلاثاء.

وقال السكان إن غاز الكلور استخدم في الهجوم، إلا أن المرصد لم يستطع تأكيد ذلك.

وقال رئيس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أحمد أوزومجو في بيان إن "هذه التقارير تتسبب بقلق بالغ".

وأضاف أن المنظمة، المدعومة من الأمم المتحدة ومقرها في لاهاي، تواصل "التدقيق في أي تقارير موثوق بها" عن استخدام أسلحة كيميائية.

ووقع الهجوم بالقرب من مكان تحطم مروحية عسكرية روسية أعلنت موسكو أنها أسقطت الاثنين ما أدى إلى مقتل خمسة كانوا على متنها.

وأوضح أوزومكو أن استخدام الأسلحة الكيميائية "من قبل أي شخص في أي ظروف" يعتبر "مرفوضا ويتناقض تماما مع الأعراف الدولية".

وأدى النزاع في سورية إلى مقتل أكثر من 280 ألف شخص منذ اندلاعه في آذار/مارس 2011.

المصدر: وكالات

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG