Accessibility links

logo-print

معارك قرب دمشق وقوات التحالف تقصف داعش في كوباني


مقاتلون من المعارضة السورية في ريف دمشق

مقاتلون من المعارضة السورية في ريف دمشق

تجددت المعارك، بين القوات الحكومة السورية والمعارضة المسلحة في دمشق الأحد، تزامنا مع اشتباكات شهدتها مناطق في شمال شرق سورية بين تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" وميليشيات كردية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن اشتباكات عنيفة دارت الأحد بين في حي جوبر بدمشق، أسفرت عن مقتل عدد من عناصر القوات النظامية.

وغرب العاصمة السورية تعرضت مدينة الزبداني لقصف صاروخي، فيما تواصلت المعارك في داريا ومناطق أخرى.​

وذكرت لجان التنسيق المحلية المعارضة، أن قوات الحكومة قصفت بالدبابات والمدفعية مدينة بصرى الشام وبلدة بصرى الحرير وانخل في ريف درعا، فيما بث نشطاء فيديو لما قالوا إنه لقصف بالطائرات الحربية تعرضت له مدينة الشيخ مسكين في درعا.

وتأتي هذه الأحداث بعد يوم دام في سورية ذهب ضحيته 70 قتيلا بنيران القوات النظامية، بينهم عشرة أطفال وست نساء وخمسة عناصر من الكتائب المسلحة، بحسب ما ذكرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان.

اشتباكات بين داعش والأكراد

في هذه الأثناء، شهدت الحسكة شرقي البلاد اشتباكات بين مسلحي داعش وقوات الحماية الشعبية الكردية، في قرى أبو قصايب والوهابية وتل غزال وريف رأس العين الجنوبي.

وقال الجيش الأميركي في بيان، إنّ القوات التي تقودها الولايات المتحدة نفّذت الأحد، ثماني ضربات جوية ضد مسلحي داعش في سورية.

وأوضحت أن الضربات تركّزت على بلدة كوباني (عين عرب) قرب الحدود التركية.

المصدر: المرصد السوري/ وكالات

XS
SM
MD
LG