Accessibility links

سورية.. معبر القنيطرة بيد المعارضة وجبهة النصرة


 الجانب الإسرائيلي من مرتفعات الجولان ويبدو تصاعد الدخان جراء انفجارات في قرية سورية على الحدود مع إسرائيل

الجانب الإسرائيلي من مرتفعات الجولان ويبدو تصاعد الدخان جراء انفجارات في قرية سورية على الحدود مع إسرائيل

سيطر مقاتلو المعارضة السورية وجبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة الأربعاء على معبر القنيطرة في الجانب السوري من هضبة الجولان، بعد معارك عنيفة مع القوات النظامية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن المعارك للسيطرة على المعبر أدت إلى مقتل 20 من أفراد القوات النظامية وأربعة مقاتلين معارضين.


وبث ناشطون سوريون مقربون من المعارضة المقاتلة جانبا من الاشتباكات التي دارات في محيط المعبر في وقت سابق الأربعاء:

ويفصل المعبر بين الأراضي السورية وهضبة الجولان الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية.


إصابة جندي إسرائيلي

وفي سياق متصل، أعلن الجيش الإسرائيلي إصابة أحد جنوده بجروح الأربعاء بعد إطلاق نار قادم من سورية في الجزء الواقع تحت السيطرة الإسرائيلية من هضبة الجولان.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إن الجندي أصيب بعيار ناري في صدره، لكن حالته ليست خطرة، مشيرة إلى أنه تم نقله إلى مستشفى رامبام في حيفا شمال إسرائيل.

وأكدت الإذاعة أن النيران جاءت من منطقة قريبة من القنيطرة حيث وقعت اشتباكات بين القوات النظامية السورية والمعارضين.

وبث مواطنون شريطا مصورا قالوا إنه لعملية إجلاء الجندي الإسرائيلي المصاب:

وتشهد مرتفعات الجولان توترا منذ بدء النزاع في سورية في 2011، إلا أن الحوادث فيها بقيت محدودة واقتصرت على إطلاق نار بالأسلحة الخفيفة أو إطلاق هاون على أهداف للجيش الإسرائيلي الذي رد عليها في غالب الأحيان.

وتسيطر إسرائيل منذ 1967 على حوالي 1200 كلم مربع من هضبة الجولان السورية التي أعلنت ضمها في قرار لم يعترف به المجتمع الدولي.

المصدر: المرصد السوري/ وكالات

XS
SM
MD
LG