Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن يوصي بمساعدة استثنائية للبنان للاستقباله اللاجئين السوريين


مخيم لجوء سوري في لبنان

مخيم لجوء سوري في لبنان

شدد مجلس الأمن الدولي الأربعاء على ضرورة منح مساعدة "غير مسبوقة" للبنان نظير استقباله مئات آلالاف من اللاجئين السوريين، كما دعا اللبنانيين إلى النأي بالنفس عن النزاع السوري.

وفي بيان حظي بإجماع أعضائه الخمسة عشر، دعا مجلس الأمن المجتمع الدولي إلى تقديم المساعدة المطلوبة بأسرع وقت ممكن من أجل مساعدة اللاجئين والمجتمعات التي تستقبلهم.

كما عبر عن قلقه الشديد للتدفق الكبير للاجئين على لبنان والمقدر عددهم ب587 ألفا بالنسبة للسوريين و65 ألفا من اللاجئين الفلسطينيين، ورحب بـ"الجهود السخية" التي يبذلها لبنان من أجل مواجهة "هذا التحدي المالي والبنيوي الاستثنائي".

وأوصى البيان بإقامة بنى مؤسساتية تتمتع بصلاحيات كاملة من أجل تنظيم استقبال اللاجئين، و"شدد على أهمية الدعم الدولي القوي والمنظم لصالح لبنان بغية "مساعدته على مواجهة العديد من التحديات (التي تهدد) أمنه واستقراره".

كما ذكـّر مجلس الأمن اللبنانيين بالتزامهم "تحييد لبنان عن سياسة المحاور"، وعدم التدخل في النزاع السوري وفقا لإعلان بعبدا الذي أصدره الأقطاب السياسيون اللبنانيون في يونيو/ حزيران 2012.

كما عبرت الدول 15 عن "قلقها المتنامي حيال التزايد الواضح لإطلاق النار على لبنان من سوريا، وكذلك عمليات التسلل والخطف وتهريب الأسلحة على طول الحدود السورية اللبنانية".

من جهة، أخرى طالب أعضاء المجلس أحزاب لبنان بمواصلة العمل مع رئيس الوزراء المكلف تمام سلام لتسريع ميلاد الحكومة.
XS
SM
MD
LG