Accessibility links

كيري يعلن من موسكو التحضير لاجتماع دولي حول سورية


كيري في لقائه مع بوتين بالكرملين

كيري في لقائه مع بوتين بالكرملين

قال وزير الخارجية الأميركية جون كيري إنه تم الاتفاق على "مستقبل بدون تنظيم الدولة الإسلامية داعش".

وأوضح كيري الثلاثاء خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو أنه تم البدء في إعداد إمكانية وقف إطلاق النار في سورية، تحضيرا لاجتماع القوى العالمية في نيويورك الجمعة المقبل.

وحول الأزمة الأوكرانية، أشار كيري إلى وجود "نقاش جيد لإنهاء النزاع في أوكرانيا".

وأضاف: "كلما أسرعنا بتنفيذ اتفاقية منسك بشكل كامل، فالعقوبات يمكن أن ترفع".

ولفت إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اتفق على الخطوات التي يجب اتخاذها والحكومة في كييف أيضا.

من جانب آخر، قال لافروف إن مستقبل سورية يقع في أيدي السوريين، وهذا ما ينص عليه بيان فيينا.

تحديث 20:04ت.غ

استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء وزير الخارجية الأميركي جون كيري في الكرملين حيث باشرا محادثات تهدف إلى التوصل لاتفاق لدفع جهود وقف الحرب في سورية.

وواشنطن وموسكو هما المحركان الرئيسيان لعملية دبلوماسية دولية ترمي لإنهاء النزاع في سورية، وذلك في إطار "المجموعة الدولية لدعم سورية".

وأعرب كيري عن تطلعه لمناقشة النزاع في سورية والأزمة في أوكرانيا. وتتهم واشنطن موسكو بدعم الانفصاليين الأوكرانيين وفرضت عقوبات عليها بسبب التدخل في هذا البلد.

وقال كيري الذي كان يجلس قبالة بوتين على طاولة مؤتمرات في الكرملين "لقد أتيحت لك فرصة الحديث مع الرئيس أوباما في نيويورك، وبعد ذلك في باريس، وقد تعهدتما بوضع مقاربة، من خلالي ومن خلال لافروف، لمعالجة الوضع في أوكرانيا وسورية".

وغادر بعد ذلك الصحافيون القاعة لتبدأ المحادثات المغلقة.

تحديث 17:56 ت.غ

تطغى الأزمة في سورية وملفات مكافحة الإرهاب على محادثات يجريها وزير الخارجية الأميركي جون كيري في روسيا الثلاثاء.

وعقد كيري عقب وصوله إلى موسكو صباحا اجتماعا مع نظيره الروسي سيرغي لافروف تناول الجهود الدولية الرامية إلى عقد مؤتمر يجمع قوى المعارضة السورية وحكومة دمشق على طاولة واحدة للتوصل إلى حل سياسي ينهي حربا مستمرة منذ 2011.

وناقش الوزيران أيضا العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش، وسبل تعزيزها.

وقال كيري في تصريحات نقلها التلفزيون الروسي عقب الاجتماع إن الرئيسين الأميركي باراك أوباما والروسي فلاديمير بوتين قالا بوضوح إنهما يرغبان في إيجاد وسيلة للمضي قدما بالنسبة لسورية، وأيضا حل الأزمة الأوكرانية.

وأوضح أن الخلافات بين الجانبين بشأن سورية لن تمنع واشنطن وموسكو من التعاون في هذا المجال، مدللا على ذلك بالتعاون بين الدولتين خلال المفاوضات التي أفضت إلى اتفاق نووي مع إيران منتصف العام الجاري.

وقال لافروف من جانبه، إن قضية مكافحة الإرهاب لا تقتصر على سورية فقط، مضيفا أن هناك مسائل عالقة بين الجانبين في هذا الصدد.

وبدأ كيري ولافروف اجتماعا مع بوتين لإطلاعه على التحضيرات الجارية لاجتماع دولي يرجح عقده في نيويورك الجمعة لبحث الأزمة السورية، يضم 17 دولة بينها من يدعم الحكومة السورية ومن يدعم المعارضة.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG