Accessibility links

اشتباكات متواصلة في محيط العاصمة ودرعا في سورية


مسلحون بمحاذاة دبابة مدمرة في حلب شمال سورية

مسلحون بمحاذاة دبابة مدمرة في حلب شمال سورية

شهد محيط العاصمة السورية دمشق، اشتباكات عنيفة تخللها قصف من قبل قوات الحكومة السورية، فيما تواصل القتال في درعا.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان ولجان التنسيق المحلية المعارضة بأن اشتباكات عنيفة دارت في أحياء القابون وجوبر وسط العاصمة بين قوات المعارضة السورية وقوات الحكومة، في وقت شهد فيه محيط مطار دمشق الدولي اشتباكات بعد إعلان قوات المعارضة بدء هجوم موسع عليه الاثنين.

وبث ناشطون معارضون مقطع فيديو يظهر انفجارات قالوا إنها جراء قصف القوات النظامية للحي:



كما أشار المرصد إلى أن عبوة ناسفة انفجرت في سيارة بالقرب من مجمع الكتب المدرسية في حي باب مصلى في العاصمة، مخلفة أضرارا مادية دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وفي ريف دمشق، تعرضت مدينة زملكا وبلدة معضمية الشام وعربين والعتيبة لقصف من قبل القوات النظامية براجمات الصواريخ وقذائف الهاون، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى وتدمير بعض المنازل، وفق لجان التنسيق المحلية.

وكما تعرضت مدينة داريا قرب العاصمة إلى قصف، فيما تتواصل الاشتباكات منذ أشهر، إذ تحاول قوات الحكومة السورية استعادة سيطرتها على المدينة المحاذية لمطار مزة العسكري.

قصف على درعا

وفي محافظة درعا جنوب سورية، تعرض حي السد في درعا المحطة وداعل إلى قصف مدفعي وصاروخي، في حين استهدفت مدفعية تابعة للقوات الحكومية بلدة أم المياذن، بالتزامن مع اشتباكات تمكن خلالها مقاتلو المعارضة من تدمير عربة "بي إم بي" وإعطاب دبابة، وفق لجان التنسيق.

وتزايدت وتيرة العنف في درعا خلال مارس/ آذار الجاري مع إعلان قوات المعارضة بدء هجوم موسع تمكنت خلاله من السيطرة على نقاط حدودية وثكنات عسكرية.
XS
SM
MD
LG