Accessibility links

logo-print

مطار دير الزور.. داعش يتراجع


دمار خلفته المعارك في مدينة دير الزور-أرشيف

دمار خلفته المعارك في مدينة دير الزور-أرشيف

تمكنت القوات النظامية السورية من صد هجوم شنه تنظيم الدولة الإسلامية داعش للسيطرة على مطار دير الزور العسكري في شرق البلاد.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن القوات النظامية ووحدات "الدفاع الوطني" الموالية لها أوقفت تقدم داعش داخل المطار، والذي بدأ السبت.

واضطر التنظيم إلى التراجع إلى اسوار المطار بعد أن كان قد حقق تقدما في عمقه، حسب المرصد الذي أشار إلى مقتل نحو 100 من عناصر التنظيم المتشدد منذ الأربعاء الماضي.

وقتل في معارك المطار أيضا 59 من أفراد القوات النظامية.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) بدورها، عن مصدر عسكري القول إن "وحدات من الجيش والقوات المسلحة تصدت لمحاولة إرهابيي تنظيم داعش الاعتداء على نقاط عسكرية" في منطقة دير الزور "وقضت على العشرات منهم ودمرت آلياتهم وأسلحتهم".

وأشار المرصد إلى أن القوات النظامية تقصف بكثافة قرية الجفرة المجاورة للمطار، حيث يتمركز عناصر داعش.

ويعتبر مطار دير الزور العسكري "الشريان الغذائي الوحيد" المتبقي لدمشق في المنطقة الشرقية، ويستخدم كقاعدة لانطلاق الطائرات الحربية والمروحية التي تنفذ غارات على مواقع التنظيمات المتشددة ومناطق خاضعة للمعارضة في سورية.

ومنذ الصيف الماضي، يسيطر تنظيم "الدولة الاسلامية" على معظم مناطق محافظة دير الزور الحدودية مع العراق والغنية بالنفط، باستثناء المطار، ونحو نصف مدينة دير الزور.

المصدر: الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG