Accessibility links

المعارضة السورية تسيطر على مقر أمني بعد اشتباكات عنيفة


الدمار في دمشق

الدمار في دمشق

سيطرت قوات المعارضة السورية الثلاثاء على مقر أمني يقع شرق البلاد اثر اشتباكات عنيفة مع القوات النظامية أسفرت عن قتلى، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد في بيان له إن "مقاتلين من الكتائب الثائرة المقاتلة سيطروا على مقر قسم الأمن العسكري بشارع سينما فؤاد في مدينة دير الزور بعد اشتباكات عنيفة استمرت حتى ساعات الفجر الأولى".

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل اثنين على الأقل من المعارضة وما لا يقل عن ثمانية من عناصر القوات النظامية، حسبما قال المرصد.

وأضاف أن "مقاتلين اثنين من الكتائب الثائرة المقاتلة قد قتلا خلال اشتباكات مع القوات النظامية" في ريف دير الزور.

ومن جهتها تحدثت لجان التنسيق المحلية عن "قصف مدفعي كثيف وعنيف على أحياء دير الزور بمعدل قذيفة كل دقيقتين وتصاعد أعمدة الدخان من الأحياء السكنية في عدة مناطق فيها."

أكثر من مئة ألف سوري غادروا بلدهم

من جانب آخر، أعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة الثلاثاء أن أكثر من مئة ألف سوري غادروا البلاد في أغسطس/ آب الماضي.

وقالت ناطقة باسم المفوضية إن هؤلاء لجأوا إلى الدول المجاورة موضحة أن ذلك العدد هو "أكبر عدد يتم تسجيله خلال شهر واحد منذ بدء النزاع" في مارس/آذار من العام الماضي.

وأضافت أن "وضع اللاجئين العراقيين في سورية يثير قلقا كبيرا أيضا".

وقالت إن هؤلاء اللاجئين يهربون بالمئات من سورية ويتعرضون لتهديدات مباشرة، مشيرة إلى أن سيارة أجرة كان تقل عائلة من اللاجئين العراقيين تعرضت لهجوم أسفر عن مقتل ثلاثة لاجئين عراقيين في إحدى ضواحي دمشق.
XS
SM
MD
LG