Accessibility links

سورية.. 45 قتيلا بهجمات في بلدة السيدة زينب


مخلفات تفجير سابق في دمشق

مخلفات تفجير سابق في دمشق

لقي 45 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب عشرات بجروح في ثلاثة تفجيرات وقعت في بلدة السيدة زينب جنوب العاصمة السورية دمشق الأحد. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية داعش الهجوم.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن مصدر في وزارة الداخلية القول إن سيارة ملغومة انفجرت عند أحد مواقف حافلات نقل الركاب في منطقة كوع سودان في البلدة التابعة لمحافظة ريف دمشق، مشيرا إلى أن انتحاريين فجرا نفسيهما بحزامين ناسفين عند تجمع المواطنين لإسعاف الجرحى جراء الانفجار الأول.

وأفادت الوكالة بأن الهجمات أدت أيضا إلى إصابة نحو 110 أشخاص بجروح، بعضهم في حالة خطيرة.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أكد في وقت سابق أن 12 شخصا قضوا في تفجيرين، أحدهما بسيارة ملغومة، في منطقة السيدة زينب التي تسكنها أغلبية من الطائفة الشيعية.

وقال رئيس الحكومة السورية وائل الحلقي إن هدف هذه التفجيرات هو "رفع معنويات من وصفها بالتنظيمات الإرهابية المهزومة بفضل الانتصارات الكبرى" التي يحققها الجيش السوري، وأضاف أن هذه الأعمال لن تثني الشعب السوري عن مواصلة مسيرة المصالحة الوطنية، ومحاربة الإرهاب وتحرير كل شبر من الأرض السورية، حسب تعبيره.

وتعرضت المنطقة لتفجيرين انتحاريين في شباط/فبراير 2015، استهدفا حاجزا للتفتيش وأسفرا عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة 13 آخرين، وذلك بعد أيام على تفجير انتحاري في حافلة في منطقة الكلاسة في دمشق كانت متجهة إلى مقام السيدة زينب جنوب العاصمة.

وتسبب الانفجار حينها بمقتل تسعة أشخاص بينهم ستة لبنانيين كانوا يزورون مقامات دينية، وتبنت جبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في سورية، تنفيذه.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG