Accessibility links

تركيا: الانتقال السياسي في سورية 'مستحيل' بوجود الأسد


وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو

وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الأربعاء إن أي عملية انتقال سياسي في سورية تضم الرئيس بشار الأسد ستكون "مستحيلة"، مؤكدا أن بلاده أعدت اتفاقا يمهد لوقف إطلاق النار هناك.

وأوضح الوزير أن تركيا تعلم تماما أن قوى المعارضة السورية لن ترضى بأي حل يكون فيه الأسد طرفا.

ويأتي هذا بعد أن أفادت وكالة أنباء الأناضول الرسمية بأن تركيا وروسيا اتفقتا على اقتراح يسعى لوقف إطلاق النار في سورية، لكن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف رفض التعليق على ما نشرته الوكالة التركية، مشيرا إلى أنه لا يملك معلومات كافية حول هذا الموضوع.

وأضاف بيسكوف أن موسكو وأنقرة على تواصل بشأن التنسيق لاجتماع حول سورية من المزمع عقده في عاصمة كازاخستان أستانة.

تحديث 7:59 ت.غ

توصلت تركيا وروسيا إلى اتفاق على خطة لوقف إطلاق النار في كل أنحاء سورية تدخل حيز التنفيذ منتصف الليل، حسبما أفادت به وكالة الأناضول التركية الحكومية الأربعاء.

وقالت الوكالة إن الخطة تشمل توسيع نطاق وقف إطلاق النار الساري في حلب ليشمل كل أنحاء البلاد إلا أنها تستثني "المجموعات الإرهابية".

وأوضحت أن تركيا وروسيا تعملان لبدء تنفيذ وقف إطلاق النار عند منتصف الليل، وأن الخطة في حال نجاحها ستشكل أساسا لمفاوضات سياسية بين النظام والمعارضة تريد موسكو وأنقرة تنظيمها في استانا في كازاخستان.

ولم يتضح أين ومتى تم الاتفاق على هذه الخطة ولكن جرت محادثات خلال الأسابيع الماضية في أنقرة بين تركيا وروسيا وممثلين عن المعارضة السورية.

غارات جوية

يأتي ذلك فيما لقي 22 مدنيا على الأقل بينهم 10 أطفال مصرعهم في غارات جوية نفذتها طائرات حربية مجهولة على قرية يسيطر عليها تنظيم داعش في شرق سورية، كما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان الأربعاء.

وقال المرصد إن المدنيين الذين قتلوا هم من عائلتين في قرية الحجنة الواقعة في الريف الشرقي لمحافظة دير الزور الخاضعة بمعظمها لسيطرة داعش وتستهدفها بانتظام طائرات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

ودير الزور هي المحافظة السورية الوحيدة التي تخضع بشكل شبه كامل لسيطرة داعش، بينما لا تسيطر القوات النظامية السورية سوى على كبرى مدنها التي تحمل الاسم ذاته.

ويشن التحالف الدولي منذ أيلول/سبتمبر 2014، ضربات جوية تستهدف مواقع داعش وتحركاته في سورية.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG