Accessibility links

دي ميستورا يجدد إدانة قصف المدنيين في سورية


ستافان دي ميستورا

ستافان دي ميستورا

دان الموفد الدولي الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا الأربعاء مجددا استهداف المدنيين في سورية من قبل سلاح الجو السوري والمعارضة بالقصف الذي أوقع خلال زيارته إلى دمشق عشرات القتلى.

وغادر دي ميستورا سورية الأربعاء في ختام زيارة دامت ثلاثة أيام ركز خلالها على ضرورة تفعيل بيان جنيف الصادر في 30 حزيران/يونيو 2012 والهادف إلى إيجاد حل سلمي للنزاع المستمر منذ أكثر من أربع سنوات.

وذكر بيان صادر عن مكتب دي ميستورا أن هذا الأخير أكد خلال لقاءاته على "ضرورة حماية المدنيين".

وأضاف أن "التفجيرات الثقيلة التي شهدتها دوما (شرق دمشق) الثلاثاء تستدعي إدانة قوية"، معتبرا "أن لا سياق يبرر الاستهداف العشوائي للمناطق المدنية أو استخدام العقاب الجماعي من الحكومة".

وخلف القصف المدفعي والصاروخي لسلاح الجو السوري الليلة الماضية على دوما 24 قتيلا، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

والتقى الموفد الدولي خلال زيارته سورية الرئيس السوري بشار الأسد ووزير الخارجية وليد المعلم وممثلين عن أكثر من 30 حزبا سياسيا، وشخصيات دينية ومنظمات المجتمع المدني "للاستماع إلى وجهات نظرهم في سياق مشاورات جنيف".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG