Accessibility links

تقرير: استمرار تراجع النمو في سورية هذا العام


إحدى المناطق المدمرة في مدينة حمص السورية

إحدى المناطق المدمرة في مدينة حمص السورية

توقع تقرير صادر عن البنك الدولي استمرار تراجع النمو في سورية هذا العام، مشيرا إلى أن التوقعات الاقتصادية تستند إلى استمرار النزاع وإيجاد حل سياسي للصراع وإعادة بناء البنية الأساسية المتضررة.

وكشف البنك في التقرير الذي يحمل "عنوان المرصد الاقتصادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا- ربيع 2016"، أن إجمالي الناتج الداخلي في سورية تراجع بنسبة 19 في المئة عام 2015، وأن العام الجاري سيشهد تراجعا جديدا يقدر بثمانية في المئة.

وجاء في التقرير أن احتياطي المصرف المركزي السوري يفتقر للعملات الأجنبية بعد تراجعه من 20 مليار دولار قبل النزاع إلى 700 مليون دولار.

في المقابل، ارتفع العجز في الموازنة بشكل كبير من 12 في المئة من إجمالي الناتج الداخلي خلال الفترة بين 2011 و2014، إلى 20 في المئة في 2015، ويُفترض أن يصل إلى 18 في المئة في 2016.

وتعاني سورية خصوصا من تراجع العائدات النفطية من 4.7 مليارات دولار في عام 2011 إلى 140 مليون دولار في 2015. وبات تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" يسيطر على غالبية آبار النفط في سورية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG