Accessibility links

logo-print

فابيوس يدعو إلى فرض مزيد من الضغوط على سورية


وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس يصافح لاجئة سورية خلال زيارة لمخيم للاجئين في تركيا.

وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس يصافح لاجئة سورية خلال زيارة لمخيم للاجئين في تركيا.

أكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن الدول الغربية تفكر جديا في فرض حظر للطيران على سورية بعد تفاقم الأوضاع الإنسانية والعسكرية في الآونة الأخيرة وهو ما أدى إلى مقتل المئات وتشريد عشرات الآلاف.

وقال فابيوس في تصريحات لإذاعة RTL الفرنسية "المسألة في سورية معقدة بشكل كبير وتختلف عن الوضع في ليبيا لأن قوات بشار الأسد تتمتع بقوة جوية كبيرة، وأيضا تضاريس المنطقة معقدة، كما أنه ليس هناك شرعية دولية لفرض الحظر، لكننا الآن في صدد بحث المسألة بشكل جدي مع أصدقائنا الأميركيين والبريطانيين والألمان والأتراك".

وأشار فابيوس إلى أن حل الأزمة السورية يتطلب أيضا فرض المزيد من الضغوط على سورية التي تنفق مليار دولار شهريا على العمليات العسكرية، من خلال فرض المزيد من العقوبات والعمل مع روسيا الداعم الرئيسي لنظام الرئيس بشار الأسد.

هذا ونفى فابيوس أن تكون تصريحاته حول الأسد خلال جولته في الشرق الأوسط الأسبوع الماضي تعني أنه ينبغي تصفيته جسديا، وذلك بعد أن قال الوزير الفرنسي إن الأسد لا يستحق أن يكون على وجه الأرض.

وقال كبير الدبلوماسية الفرنسية إن تلك التصريحات صدرت عنه عقب جولة قام بها في مخيمات اللاجئين السوريين الذين يعانون من أوضاع إنسانية صعبة للغاية.
XS
SM
MD
LG