Accessibility links

logo-print

متشددون يحتجزون أفراد طاقم مروحية عسكرية سقطت بإدلب


المروحية العسكرية التي سقطت في إدلب

المروحية العسكرية التي سقطت في إدلب

احتجز مقاتلون من جبهة النصرة وفصائل إسلامية، خمسة من أفراد طاقم مروحية تابعة للقوات النظامية هبطت اضطراريا شمال غرب سورية الأحد. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن مسلحين قتلوا أحد أفراد الطاقم في وقت لاحق.

وقال التلفزيون السوري الرسمي، إن المروحية تحطمت في منطقة دير سنبل بريف إدلب بسبب خلل فني، من دون أن يشير إلى عدد أو مصير طاقم المروحية العسكرية.

وأوضح المرصد السوري أن المنطقة التي سقطت فيها المروحية تعد معقلا لجبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في سورية. وأفاد بأن الطاقم كان يضم ستة أشخاص، تمكن أحدهم من الإفلات من قبضة المسلحين.

وقتل مسلحون أحد هؤلاء الخمسة رميا بالرصاص، حسب المرصد.

ونشر المرصد على موقعه صورا للمروحية بعد تحطمها.

المصدر: المرصد السوري لحقوق الإنسان

XS
SM
MD
LG