Accessibility links

دمشق: نرفض أي تدخل بري لمحاربة داعش


وزير الخارجية السوري وليد المعلم

وزير الخارجية السوري وليد المعلم

أعلنت دمشق الاثنين رفضها أي تدخل بري خارجي في سورية حتى لو كان في إطار محاربة تنظيم الدولة الاسلامية داعش، مؤكدة أنها لم تتلق ردا من الأردن على الدعوة التي وجهتها للتنسيق المشترك في مجال مكافحة الإرهاب.

وقال وزير الخارجية السوري وليد المعلم في مؤتمر صحافي ردا على سؤال عما إذا كان مقتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة على يد داعش، سيكون سببا لتدخل بري في الأراضي السورية، "أقول بكل وضوح نحن حريصون وندافع عن السيادة الوطنية ولا نسمح لأحد بأن يخرق سيادتنا الوطنية كي يدخل ليحارب داعش".

وأضاف المعلم في المؤتمر الذي عقده مع نظيره البيلاروسي فلاديمير ماكيه، أن الحكومة الأردنية لم ترد حتى الآن على مقترح سوري للتنسيق في مجال مكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن دمشق وجهت الدعوة رغم علمها المسبق أن "الأردن لا يملك قرارا مستقلا لإقامة هذا التعاون".

وكانت دمشق التي تتهم الأردن بفتح حدوده أمام عبور المسلحين والسلاح إلى سورية لمواجهة الحكومة، قد أدانت مقتل الكساسبة.

وفي سياق متصل انتقد المعلم تقصير المنظمات الدولية في تقديم الدعم اللازم لتخفيف المعاناة عن الشعب السوري، قائلا إن الحكومة السورية تساهم بأكثر من 70 في المئة في تقديم المساعدات للسوريين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG