Accessibility links

logo-print

داعش يفجر خطا لنقل الغاز إلى دمشق


حقل غاز في سورية

حقل غاز في سورية

فجر مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية داعش خطا لنقل الغاز الطبيعي من شرق سورية إلى دمشق وضواحيها، حسبما ذكر الأربعاء المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد إن عناصر داعش فجروا في وقت مبكر الأربعاء أحد خطوط الغاز بالقرب من مطار تيفور في ريف حمص الشرقي.

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن "الخط كان مستخدما لنقل الغاز إلى حمص ودمشق لاستخدامه في توليد الكهرباء وتدفئة المنازل".

وقال عبد الرحمن إن "أي ضربة للأنابيب المعدة لنقل الغاز لها تأثير كبير بسبب ما تعنيه من استمرار تراجع موارد النظام".

ويعد المطار العسكري تيفور من النقاط التي لا تزال الحكومة السورية تحتفظ بها في ريف حمص الشرقي بعد خسارة مدينة تدمر الأثرية ومحيطها (وسط) وكل البادية وصولا إلى الحدود العراقية في أيار/مايو.

وسيطر داعش في الأسابيع الأخيرة على حقول عدة للغاز في ريف حمص الشرقي أبرزها حقلا الهيل والأرك ومناجم للفوسفاط.

وبالإضافة إلى تدمر ومحيطها، تعرضت القوات السورية خلال الأسابيع الأخيرة لسلسلة خسائر في محافظة إدلب على أيدي جبهة النصرة وكتائب مقاتلة، وفي الجنوب على أيدي فصائل ما يعرف ب"الجبهة الجنوبية"، وهي تكتل كتائب عدة.

وكان آخر تراجع للقوات السورية في محافظة درعا (جنوب) الثلاثاء، إذ انسحبت، تحت وطأة هجوم عنيف من "الجبهة الجنوبية" من مقر اللواء 52، إحدى أكبر القواعد العسكرية في البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG