Accessibility links

مقتل 60 شخصا في غارة على مخبز في حماه السورية


استمرار النزاع المسلح في سورية يحصد المزيد من الأرواح

استمرار النزاع المسلح في سورية يحصد المزيد من الأرواح

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن أكثر من ستين مدنيا قتلوا الأحد في غارة شنتها مقاتلات سورية قرب مخبز في بلدة حلفايا في ريف حماة.

وأوضح المرصد أن حصيلة القصف مرشحة للارتفاع لأن خمسين من الجرحى في حالة خطيرة.

وفي وقت سابقة أفادت شبكة لجان التنسيق المحلية عن "مجزرة ارتكبتها قوات النظام أسفرت عن مقتل العشرات من بينهم نساء وأطفال وعشرات الجرحى بعد سقوط قذائف على مخبز المدينة".

وذكرت لجان التنسيق أن حلفايا تشهد أزمة إنسانية، حيث ينقص الخبز بسبب حصار القوات الحكومية، ما أدى إلى تدفق عشرات السكان إلى المخبز بعد حرمانهم منه طوال أيام.

وأظهر تسجيل فيديو نشره ناشطون على الانترنت عشرات الجثث وسط الأنقاض قرب مبنى مدمر. وبدت حفرة كبيرة في الطريق المجاورة، ورجل يحمل امرأة جريحة على ظهره.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الجيش قصف كذلك بلدات الكرنز وكفر زيتا وكفر نبودة موقعا العديد من الجرحى.

وأفاد ناشط محلي قدم نفسه باسم ابو غازي أن الهدف من القصف هو إرهاب المدنيين وخصوصا بعد الهجمات التي شنها مقاتلون معارضون في محافظة حماة التي تحاصرها القوات الأمنية النظامية منذ التظاهرات الحاشدة ضد النظام في صيف 2011.

وفي 30 أغسطس/آب اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش قوات النظام السوري بارتكاب جرائم حرب عبر قصف عشر مخابز على الأقل في ثلاثة أسابيع في محافظة حلب شمال البلاد.

وقالت المنظمة التي زار مندوبوها ستة من تلك المخابز وتحدثوا مع شهود إن الهجمات على صفوف الانتظار على مداخل المخابز أدت إلى مقتل عشرات المدنيين من بينهم 60 شخصا في حي قاضي عسكر في حلب في 16 أغسطس/آب.
XS
SM
MD
LG