Accessibility links

دير شبيغل: أميركيون يدربون قوات المعارضة السورية في الأردن


مقاتلون تابعون لقوات المعارضة المسلحة في سورية

مقاتلون تابعون لقوات المعارضة المسلحة في سورية

أفادت مصادر مطلعة بأن قوات المعارضة السورية تتلقى تدريبات عسكرية تتركز على استخدام الأسلحة المضادة للدروع من مدربين أميركيين وأوروبيين في الأردن.

وقالت مجلة دير شبيغل الألمانية إنه ليس واضحا ما إذا كان الأميركيون الذين يتولون تدريب المعارضين السوريين يعملون لصالح شركات خاصة أم أنهم من عناصر الجيش الأميركي، ولكنها أكدت أن بعض هؤلاء المدربين يرتدون الزي العسكري.

ولا يعني ارتداء الزي العسكري إن المدربين ينتمون إلى الجيش الأميركي أو أي جيش نظامي آخر، فكثير من الشركات الأمنية الخاصة تعتمد زي الجيش وفي بعض الأحيان، حتى ترتيب الرتب العسكرية لمتعاقديها.

وأوضحت المجلة أن برنامج التدريب يهدف إلى تشكيل نحو 12 وحدة يبلغ عددها عناصرها الكلي نحو 10 آلاف من المقاتلين غير المتشددين.

وخضع نحو 200 من مقاتلي المعارضة لبرنامج التدريب على مدى الأشهر الثلاثة الماضية، حسبما ذكرت تلك المصادر لدير شبيغل التي أكدت أن هناك خططا مستقبلية لتدريب نحو 1200 من عناصر الجيش السوري الحر في معسكرين جنوب وشرق الأردن.

وأضافت أن أجهزة المخابرات الأردنية تشارك في برنامج التدريب.

ونقلت المجلة عن أحد المنظمين القول إن أجهزة المخابرات الأردنية تريد منع السلفيين من العبور من أراضي المملكة إلى سورية، ومن ثم العودة إليها لإثارة المشاكل.

وأكدت صحيفة الغارديان البريطانية من جهتها الأنباء، مشيرة إلى أن مدربين بريطانيين وفرنسيين يشاركون أيضا في التدريبات التي تقودها الولايات المتحدة.

ورفض متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية التعليق على التقارير الصحافية، كما أنه لم يرد أي تعليق أيضا من وزارة الخارجية الفرنسية أو وزارتي الخارجية والدفاع البريطانيتين.

وكانت الولايات المتحدة قد قالت إنها ستوفر مساعدات طبية والغذاء للمعارضة المسلحة بشكل مباشر، ولكنها رفضت تزويد المعارضين بالسلاح .
XS
SM
MD
LG