Accessibility links

استغراب أميركي للموقف الروسي من التدخل البري في سورية


رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف

رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف

أعربت وزارة الخارجية الأميركية عن استغرابها من موقف رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف الذي حذر فيه من تداعيات إرسال السعودية قوات برية إلى سورية.

وقال المتحدث باسم الوزارة مارك تونر إن روسيا تعمل على تأجيج النزاع في سورية، الأمر الذي يعرض عملية السلام السورية للخطر.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر:

تحديث: 18:39 ت غ في 11 شباط/فبراير

قال رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف إن أي تدخل أجنبي بري في سورية سيشعل "حربا عالمية جديدة"، وأضاف في مقابلة تنشرها صحيفة "هاندلسبلات" الألمانية الجمعة، أن "الهجمات البرية عادة ما تؤدي إلى تحول الوضع إلى حرب دائمة".

وشدد مدفيديف على ضرورة "إرغام جميع الأطراف على الجلوس إلى طاولة المفاوضات بدل التسبب باندلاع حرب عالمية جديدة".

وتابع قوله: "يجدر بالأميركيين وشركائنا العرب التفكير مليا، هل يريدون حربا دائمة؟ وهل يعتقدون أن بوسعهم تحقيق انتصار سريع في هذه الحرب؟ إن أي شيء من هذا القبيل مستحيل، وخصوصا في العالم العربي".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد صرح قبيل بدء اجتماع المجموعة الدولية لدعم سورية التي تضم 17 بلدا في عاصمة مقاطعة بافاريا، أن روسيا قدمت عرضا "ملموسا" لوقف إطلاق النار.

وكانت السعودية قد أعلنت أنها مستعدة للمشاركة في أي عملية برية يقررها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية.

وباشر ممثلو الدول المعنية بالملف السوري الخميس في ميونيخ مباحثات صعبة حول اقتراح روسي بوقف لإطلاق النار، فيما يتواصل هجوم القوات النظامية بدعم من موسكو.

ويتهم المجتمع الدولي روسيا بتأخير موعد وقف إطلاق النار لتحقيق مزيد من المكاسب العسكرية والدبلوماسية وتعزيز موقع نظام الرئيس السوري بشار الأسد قبل استئناف محتمل لمفاوضات جنيف.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG