Accessibility links

logo-print

فرنسا تتوقع عقد المؤتمر الدولي حول سورية في يوليو


 وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس

وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس

أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الأحد أن المؤتمر الدولي حول سورية قد يعقد في شهر يوليو/تموز المقبل، وقال إنه "مؤتمر الفرصة الأخيرة ".

وأوضح فابيوس أن الوقت قصير جدا لكي يتسنى عقد مؤتمر جنيف 2 في يونيو/حزيران.

وأكد فابيوس أن "على المعارضة اختيار ممثليها، هذا سيستغرق بعض الوقت"، داعيا إلى الاتفاق على جدول الأعمال.

واتفقت موسكو وواشنطن على عقد ما اصطلح على تسميته مؤتمر جنيف2 لبدء مفاوضات بين النظام والمعارضة وصولا لحل سياسي. وأعلن في البدء عن عقد المؤتمر في يونيو/حزيران .

ولم تعلن المعارضة السورية صراحة مشاركتها أو تنشر قائمة ممثليها.

وأعطى النظام السوري موافقة مبدئية للمشاركة في المؤتمر لكن الرئيس بشار الأسد كرر رغبته البقاء في السلطة حتى انتخابات 2014، وحتى الترشح لولاية جديدة.

وكرر فابيوس تحفظ فرنسا إزاء مشاركة إيران في مؤتمر جنيف، الأمر الذي تطالب به موسكو. وقال فابيوس "الإيرانيون لا يؤيدون التوصل إلى حل، إنهم ضد السلام".
XS
SM
MD
LG