Accessibility links

لا تزال الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن اجتماع المعارضة السورية الشهر الماضي في الرياض، بانتظار رد حول إيضاحات كانت قد طلبتها خطيا الأربعاء من الأمم المتحدة.

وقال الرئيس المشترك لمجلس سورية الديمقراطي هيثم مناع إنه لن يشارك في المحادثات إلا بحضور حلفائه في حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري، مضيفا أنه أعد قائمة تضم 15 اسما طلب من المنظمة الدولية دعوتهم إلى المشاركة في المفاوضات.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة".

XS
SM
MD
LG