Accessibility links

logo-print

الجيش السوري الحر يقول إن المعارضة ستنتصر "خلال شهر" إذا حصلت على أسلحة


مقاتلون في سورية

مقاتلون في سورية

دعا رئيس هيئة أركان الجيش السوري الحر العميد سليم إدريس الدول الغربية الأربعاء إلى إمداد المعارضة السورية بالأسلحة والذخيرة معتبرا أن المسلحين سيتمكنون من الاطاحة بنظام الرئيس بشار الاسد "خلال شهر" في حال حصولهم على المساعدات.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن العميد إدريس قوله في كلمة ألقاها أمام مجموعة من الأحزاب السياسية الوسطية في البرلمان الأوروبي في بروكسل "ما لدينا قليل، بل قليل جدا... لا نحظى سوى بقليل جدا من الدعم من الدول الغربية".

وأكد أن قلة الأسلحة والذخائر تعيق تقدم الجيش السوري الحر وتتسبب في المزيد من المعاناة للمدنيين، داعيا دول الاتحاد الأوروبي إلى رفع الحظر عن الاسلحة.

وأشار إلى أن القوات النظامية السورية تستخدم المدفعية الثقيلة وصواريخ سكود ضد المدنيين وأن المسلحين بحاجة إلى صواريخ مضادة للدبابات والطائرات. وقال أمام أعضاء تحالف الليبراليين والديموقراطيين في أوروبا "إذا توفرت لدينا الأسلحة التي نحتاجها، نستطيع أن نطيح بالنظام خلال شهر".

رفض تدخل حزب الله في الشأن السوري

من جانب آخر، طالب إدريس حزب الله في لبنان بوقف التدخل في الشأن السوري حسب قوله. وقال إن الجيش الحر لا يريد الدخول في أي صراع جانبي مع أي بلد عربي، متهما في الوقت ذاته إيران بتقديم دعم غير محدود لنظام الأسد.

ولكن المحلل السياسي حيان سليمان وصف اتهامات المعارضة لحزب الله بأنها غير واقعية، مضيفا أن الجيش السوري "قادر لوحده على مواجهة المسلحين".

وصرّح سليمان لـ"راديو سوا"، "أنه عندما فشل الجيش الحر على الأرض السورية، بدأوا يوزعون الاتهامات".

وقال أنه "لدى سورية من قواتنا المسلحة ومن الشرطة ما يكفي للقضاء على هؤلاء المجرمين الذين ينفذون أجندات خارجية، أما مشاركة حزب الله فأعتقد أن هذا لا يصدقه أي إنسان لأنه جغرافيا، يتواجد حزب الله في الجنوب اللبناني".

وتابع "أعتقد أنهم كلما أصيبوا بإحباط كبير من قبل قواتنا الباسلة فإنهم يلجأون إلى التصعيد من خلال تلفيق بعض التضليل الإعلامي ضد سورية".

قلق روسي

من جهة أخرى، أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية أليكساندر لوكاشيفيتش الأربعاء عن بالغ قلق موسكو إزاء ما تردد بشأن الخطة الأميركية لتسليح المعارضة السورية.

ونقل راديو "صوت روسيا" عن لوكاشيفيتش قوله في تصريحات صحفية إن "موسكو قلقة دون شك من تلك الخطة، ولا سيما بعد البيانات الصريحة من الإدارة الأميركية وبعض شركائها الأوروبيين عن نيتهم تزويد مقاتلي المعارضة السورية بالمزيد من الأسلحة".

وأضاف المتحدث باسم الخارجية الروسية أن الأمر لا يتطلب ذلك الدعم الموجه إلى المعارضين داخل سورية في الوقت الحالي.
XS
SM
MD
LG