Accessibility links

logo-print

هيومن رايتس ووتش تنتقد ضرب وإهانة لاجئين سوريين في لبنان


 أحد مخيمات اللجوء السورية في لبنان-أرشيف

أحد مخيمات اللجوء السورية في لبنان-أرشيف

انتقدت منظمة هيومن رايتس ووتش تعرض لاجئين سوريين للضرب والمضايقات في بعض من المناطق اللبنانية ردا على تفجيرات انتحارية في منطقة محاذية للحدود مع سورية نفذها سوريون يعتقد أنهم عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية داعش وفق تحقيقات وزارة الداخلية اللبنانية.

واستغرب الممثل الإقليمي للمنظمة نديم حوري تعرض لاجئين سوريين لمثل تلك التصرفات. وأعرب حوري عن استيائه في تدوينة نشرها على الفيسبوك من عدم تحرك البلدية لوقف لبنانيين اعتدوا بالضرب في قرية حراجل على عائلات سورية لاجئة.

وأكد حوري أن 10 عائلات تعرضت للضرب لساعة ونصف من طرف لبنانيين بسبب التفجيرات التي شهدتها بلدة القاع اللبنانية.

وقال لاجئون إنهم تعرضوا للضرب والإهانة من طرف شبان لبنانيين غاضبين وأحيانا من طرف عناصر في الشرطة البلدية.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي لمراسل "راديو سوا" في بيروت يزبك وهبة.

المصدر: راديو سوا/ موقع قناة الحرة

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG