Accessibility links

logo-print

آلات موسيقية لتخفيف مآسي اللاجئين


أطفال سوريون في مخيم الزعتري للاجئين- أرشيف

أطفال سوريون في مخيم الزعتري للاجئين- أرشيف

أكثر من مليون طفل سوري مشرد، وخلال شهر رمضان يعلو صوتهم لكي يصل إلى العالم من خلال الموسيقى، لعلها تصلح ما أفسده الإرهاب.

ففي مدينة شيكاغو، تعمل "جمعية التكوين عند تقاطع الطرق" الأميركية على إرسال آلات موسيقية يتم جمعها من مواطنين أميركيين أو معاهد موسيقية أو غيرها، إلى مخيمات اللاجئين. وقد تم إرسال 100 آلة، فيما يتم جرد المزيد لإرسالها قبل العيد.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لبرنامج "اليوم" على قناة "الحرة":

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG