Accessibility links

30 ألف سوري عبروا إلى الأراضي العراقية منذ الخميس


الاف من اللاجئين السوريين يعبرون نهر دجلة في اتجاه إقليم كردستان

الاف من اللاجئين السوريين يعبرون نهر دجلة في اتجاه إقليم كردستان

عبر نحو 30 ألف لاجئ سوري الحدود بين سورية والعراق منذ الخميس الماضي، فيما لا يزال نحو ثلاثة آلاف بانتظار الدخول إلى الأراضي العراقية الثلاثاء.
وقالت وكالة الأمم المتحدة لغوث اللاجئين إن معظم اللاجئين هم من أكراد سورية وإنهم يتوجهون إلى إقليم كردستان.
المتحدث باسم منظمة الهجرة الدولية جومبي عمري جومبي، قال في بيان صحافي أصدره الثلاثاء بجنيف أن "سلطات حكومة إقليم كردستان فرضت حصة يومية لللاجئين الذين سيسمح لهم بالدخول"، بحيث أنها "ستسمح اليوم لثلاثة آلاف شخص بالدخول، وحددت أمس حصة مماثلة، ولكن في نهاية الأمر سمح لخمسة آلاف لاجئ بالعبور".
وأشار جومبي إلى أن اللاجئين الذين يدخلون العراق "مرهقون بعد أن ساروا طويلا في الصحراء تحت درجات حرارة مرتفعة"، كما كشف أن 70 في المئة من اللاجئين هم عائلات مع أطفال و10 في المئة من كبار السن في حين أن ثلاثة في المئة هم من ذوي الاحتياجات الخاصة.
من جانبها، قالت المتحدثة باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) ماريكسي ميركادو أن "من بين 4800 شخص عبروا الحدود بين سورية وإقليم كردستان أمس الاثنين يوجد نحو 1200 طفل" مضيفة أن "نسبة كبيرة منهم تقل اعمارهم عن 12 عاما".
ولفتت ميركادو إلى ان فريق عمل (يونيسيف) اعلن وجود 80 طفلا على الأقل غير مصحوبين بذويهم، فضلا عن وجود فتيان في سن المراهقة أرسلتهم أسرهم عبر الحدود إما حرصا على سلامتهم أو للعثور على عمل.
وحسب الأمم المتحدة، فإن 154 ألفا هو عدد اللاجئين الذين استقبلهم العراق منذ اندلاع الحرب في سورية، وهو رقم منخفض نسبيا مقارنة مع الدول الأخرى الحدودية مع سورية وفي مقدمتها لبنان والأردن، غير أن التدفق المفاجئ للاجئين السوريين ومعظمهم من الأكراد منذ الخميس الماضي من شأنه يرفع عدد اللاجئين السوريين بنسبة كبيرة.
XS
SM
MD
LG