Accessibility links

الأمم المتحدة... أكثر من سبعة ملايين سورية يحتجن للمساعدة


لاجئات سوريات يحملن أمتعتهن على رؤوسهن

دعا مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية الإقليمي لأزمة سورية كيفن كينيدي إلى بذل المزيد من الجهود لتلبية احتياجات أكثر من سبعة ملايين امرأة وفتاة يؤثر عليهن النزاع في سورية.

وقال كينيدي في رسالة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة إن بنية الأسرة السورية تغيرت بشكل كبير بعد ست سنوات من الصراع، وأصبحت المرأة السورية تتولى أدوارا كانت تقليديا أكثر ارتباطا بالرجال، مثل العمل بأجر وإعالة الأسرة.

وأوضح أن ذلك يؤدي إلى قدر أكبر من تمكين المرأة، لكنه يتسبب أيضا في زيادة مخاطر العنف ضد النساء والفتيات.

وأشار كينيدي إلى أن أولويات النازحات تتمثل في الحصول على المساعدات الإنسانية ودعم سبل كسب العيش وكذلك التخفيف من خطر العنف القائم على نوع الجنس وتوفير خدمات يسهل الوصول إليها للناجيات، بما في ذلك بناء قدرات الموظفين الذين يعملون مع النازحين.

المصدر: موقع الأمم المتحدة

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG