Accessibility links

إحصاءات: بين كل ثلاث نساء هناك ضحية للعنف ضد المرأة


اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة

اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة

تشير إحصائيات الأمم المتحدة إلى أن أكثر من 70 في المائة من النساء يعانين من العنف في حياتهن، وتتعرض 35 في المئة منهن لنوع من أنواع العنف الجنسي، وفي بعض البلدان، تتعرض سبع من كل 10 نساء إلى هذا النوع من سوء المعاملة.

ولدعم النساء يحيي العالم في الـ 25 من تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام، اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة.

وتصف المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة فومزيل ملامبو نكوكا العنف ضد الفتيات بأنه أحد أخطر خروقات حقوق الإنسان، وأكثرها عرضة للتسامح.

تقديرات الأمم المتحدة تشير إلى أن أكثر من 130 مليون فتاة وامرأة قد تعرضت لتشويه أعضائهن التناسلية (فيما يُعرف بالختان)، خاصة في إفريقيا وبعض دول الشرق الأوسط.

وعلى الصعيد العالمي، يقدر عدد الأحياء من النساء اللواتي تزوجن ولم يزلن صغيرات بـ700 مليون امرأة، منهن 250 مليون تزوجن دون سن 15، ومن المرجح ألا تكمل الفتيات اللواتي يتزوجن تحت سن 18 تعليمهن، كما أنهن أكثر عرضة للعنف المنزلي ومضاعفات الولادة.

ويقول مختصون أمميون إن عواقب العنف ضد المرأة تستمر لأجيال. وتحذر الأمم المتحدة من الآثار السلبية للعنف ضد المرأة، إذ أنها تعيق التقدم في العديد من المجالات مثل القضاء على الفقر ومكافحة فيروس نقص المناعة البشرية "الإيدز" والسلام والأمن.

وأطلقت الأمم المتحدة هذا العام، ابتداء من الأربعاء، حملة "اتحدوا" لدعم المرأة باختيار اللون البرتقالي، وتركز الحملة التي تستمر 16 يوماً على أنشطة مضادة للعنف القائم على الجنس.

XS
SM
MD
LG