Accessibility links

logo-print

قيادة عمليات بغداد تعلن الاستنفار بعد موجة تفجيرات


أضرار خلفها انفجار السيارة الملغومة في حي العامل الأحد

أضرار خلفها انفجار السيارة الملغومة في حي العامل الأحد

أعلنت قيادة عمليات بغداد الأحد حالة الاستنفار الأمني بعد سلسلة تفجيرات بسيارات ملغومة وعبوات ناسفة، استهدفت مناطق متفرقة في العاصمة العراقية وأسفرت عن مقتل وإصابة العشرات.

وأعلن نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد محمد الربيعي في تصريح لـ"راديو سوا" أن القوات الأمنية ستشن عمليات تفتيش في المناطق التي يتواجد فيها النازحون.

وتحدث الربيعي عن حملة استباقية ستنفذها الاستخبارات ضد مشتبه في تورطهم في الانفجارات الأخيرة التي هزت العاصمة.

قتلى بانفجار ثلاث سيارات ملغومة في بغداد (11:04 ت.غ)

أدت سلسلة هجمات بسيارات ملغومة في العاصمة العراقية بغداد، إلى مقتل سبعة أشخاص على الأقل، وإصابة 35 بجروح الأحد.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية العميد سعد معن، إن ثلاثة قتلوا وأصيب 14 بجروح جراء انفجار سيارة ملغومة قرب تجمع لعمال الأجر اليومي في منطقة حي العامل.

وانفجرت سيارة ثانية في منطقة سيد سلطان علي قرب ساحة الخلاني وسط بغداد، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 16 آخرين بجروح، حسبما أفادت به مصادر أمنية.

وفي المحمودية، قتل شخص وأصيب سبعة آخرون جراء انفجار سيارة ملغومة ثالثة قرب دائرة الجوازات في القضاء التابع لبغداد.

هجمات طريبيل

وفي غضون ذلك، تبنى تنظيم الدولة الإسلامية داعش، تفجير ثلاث سيارات ملغومة عند معبر طريبيل الحدودي مع الأردن السبت.

وأدى الهجوم إلى مقتل خمسة من أفراد قوات الأمن العراقية، وإصابة 18 آخرين، نقل بعضهم إلى مستشفيات في الأردن لتلقي العلاج.

المصدر: وكالات/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG