Accessibility links

تثبيت حكم بالسجن ثلاثة أعوام على مبارك ونجليه


مبارك خلال إحدى جلسات محاكمته-أرشيف

مبارك خلال إحدى جلسات محاكمته-أرشيف

ردت محكمة النقض المصرية السبت الطعن الذي قدمه الرئيس السابق حسني مبارك ونجلاه جمال وعلاء، ما يثبت عقوبة السجن ثلاث سنوات الصادرة بحقهم في قضية فساد تعرف إعلاميا بقضية "القصور الرئاسية".

وأمضى مبارك، 87 عاما، القسم الأكبر من فترة اعتقاله في مستشفى عسكري في القاهرة، منذ الثورة التي أسقطته من السلطة عام 2011، ويحاكم أيضا بتهمة التآمر في قتل متظاهرين خلال الانتفاضة الشعبية.

وفي التاسع من أيار/مايو الفائت، صدر حكم نهائي بالسجن ثلاث سنوات بحق مبارك ونجليه بتهمة اختلاس أكثر من 10 ملايين يورو من الأموال العامة لصيانة القصور الرئاسية.

وطعن مبارك ونجلاه بالحكم أمام محكمة النقض التي قررت مطلع هذا الأسبوع رد الطعن.

وفي حزيران/يونيو 2012 حكم على مبارك بالسجن المؤبد بتهمة التآمر في قتل المتظاهرين خلال الانتفاضة الشعبية عام 2011، لكن في 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2014 أمرت محكمة جنايات في القاهرة كانت تعيد محاكمته بإسقاط التهم وبالتالي تبرئة مبارك بسبب نقص الأدلة. لكن النيابة قدمت طعنا أمام محكمة النقض.

وجرت محاكمة مبارك وعدد من كبار المسؤولين في نظامه ولا سيما في تهم فساد، وتمت تبرئتهم أو حكم عليهم بعقوبات سجنية مخففة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG