Accessibility links

هل تعرف ما هي أبرز صيحات عام 2013؟


الرئيس باراك أوباما يلتقط صورة ذاتية مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون ورئيسة وزراء الدنمارك هيله ثورنينغ شميد خلال مراسم تكريم نلسون مانديلا في جنوب إفريقيا.

الرئيس باراك أوباما يلتقط صورة ذاتية مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون ورئيسة وزراء الدنمارك هيله ثورنينغ شميد خلال مراسم تكريم نلسون مانديلا في جنوب إفريقيا.

من السيجارة الإلكترونية إلى أسلوب "غرانج" المهمل، مرورا بكلمة "سيلفي" التي أدرجت في قاموس "أوكسفورد" وفرقة "دافت بانك" التي عادت إلى الساحة الموسيقية، في ما يأتي أبرز الصيحات العالمية للعام 2013 بانتظار تلك التي سيشهدها العام 2014.

أزياء

خلال عرض أزياء دار "إيف سان لوران"، أطلق المصمم هادي سليمان أسلوب "غرانج" المهمل على طريقة مغني الروك مع عارضات ذوات شعر غير مسرح ارتدين قمصانا كلها مربعات. وسرعان ما راج هذا الأسلوب مع أزياء قصيرة جدا تزامنت مع صيحة أخرى أطلقتها دار "سيلين" ألا وهي الملابس الواسعة جدا.

فرق غنائية

في نهاية أيار/مايو، أطلقت فرقة "دافت بانك" الفرنسية ألبومها الجديد "راندوم أكسس ميموريز" بعد ثماني سنوات على ألبوم "هيومن أفتر أول" المخيب للآمال. وقد بيعت ثلاثة ملايين نسخة من هذا الألبوم الذي أدرج في قائمة الألبومات الأفضل مبيعا في العام 2013. ورشح الثائي بفضله لأربع جوائز من جوائز "غرامي" الموسيقية.

في كانون الثاني/يناير، كان دافيد بوي قد فاجأ جمهوره مع الإعلان عن عودته إلى الساحة الموسيقية بعد غياب دام 10 سنوات بمناسبة عيد ميلاده السادس والستين. وقد أثبت أنه لا يزال في حال ممتازة مع ألبومه "ذي نيكست داي" الذي بيعت منه أكثر من 2,1 مليون نسخة في أنحاء العالم أجمع.

أما في العام 2014، فمن المرتقب عودة فرقة "يو 2" الإيرلندية إلى الساحة مع ألبوم جديد يتوقع صدوره في الربيع.

السيجارة الإلكترونية

تشهد السيجارة الإلكترونية نجاحا باهرا، خصوصا في الولايات المتحدة وأوروبا، ويتضاعف استهلاكها كل سنة منذ أربع سنوات فيما يقدر عدد مستهلكيها بسبعة ملايين في أوروبا. وقد أفادت مجموعة دولية من الخبراء بأن السيجارة الإلكترونية قد تنقذ ملايين الأرواح، حتى لو كان لا يزال من الضروري التعمق في مساوئها.

سيلفي

من ريهانا إلى ميشيل أوباما مرورا ببيل كلينتون .. تنتشر الصور التي يلتقطها المستخدمون لأنفسهم بواسطة هواتفهم الذكية والمعروفة بالإنكليزية ب "سيلفي" بعشرات الملايين على "فيسبوك" و"تويتر" و"إنستغرام". وكان أبرزها الصورة الملتقطة

وفي العاشر من كانون الأول/ديسمبر للرئيس الأميركي باراك أوباما ورئيسي الوزراء البريطاني دافيد كاميرون والدنماركية هيله ثورنينغ شميت خلال حفل تأبين نيلسون مانديلا والتي تباينت الآراء بشأنها. وقد انتشرت هذه الظاهرة على نطاق جد واسع بحيث أن قاموس "أوكسفورد" البريطاني اختار "سيلفي" كلمة العام 2013.

لاين و وي تشات ينافسان فيسبوك وتويتر

هما آسيويان ولونهما أخضر ويضمان الكثير من المستخدمين. فقد راح موقعا التواصل الاجتماعي الياباني "لاين" والصيني "وي تشات" برمزيهما الخضراوين يغزوان أوروبا ويشكلان منافسين شديدين ل "تويتر" و"فيسبوك" برمزيهما الزرقوين.

ويقدم الموقعان الآسيوان الخدمات عينها التي تمزج بين خدمات موفرة في "فيسبوك" و"سكايب" و"واتساب"، من الاتصالات المجانية والدردشة الفورية وتحديد المواقع الجغرافية وتقديم نشرة المستجدات.

ويضم "لاين" أكثر من 300 مليون مستخدم، في حين تخطى عدد مستخدمي "وي تشات" 600 مليون مستخدم، من بينهم 150 مليون من خارج الصين. ويعول الموقعان على مبيعات الملصقات الصغيرة التي تعرب عن المشاعر والشراكات مع الماركات لجني الأرباح.
XS
SM
MD
LG